الرئيس التونسي يتحدث عن إمكانية تعديل الدستور وسرعة تشكيل الحكومة

صحيفة الجزيرة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تونس - أ ف ب:

أعلن الرئيس التونسي قيس سعيد خلال جولة له في تونس العاصمة أن تشكيل الحكومة سيتم في أقرب الآجال، متحدثاً من جهة ثانية عن إمكان إدخال تعديلات على دستور البلاد.

وقال سعيد بعد جولة له في شارع الحبيب بورقيبة وسط حراسة مشددة إن الحكومة ستشكل «في أقرب الأوقات»، من دون أن يحدد موعداً لذلك. وأضاف «سنواصل البحث عن الأشخاص الذين يشعرون بثقل الأمانة ويحملونها».

وتطرق سعيد إلى دستور العام 2014، قائلاً «أحترم الدستور لكن يمكن إدخال تعديلات على النص». واعتبر أن «الشعب سئم الدستور والقواعد القانونية التي وضعوها على المقاس، ولا بد من إدخال تعديلات في إطار الدستور». وأردف «الدساتير ليست أبدية ويمكن إحداث تعديلات تستجيب للشعب التونسي لأن السيادة للشعب ومن حقه التعبير عن إرادته».

وتحدثت وسائل إعلام عدة عن إعلان وشيك لتشكيلة الحكومة الجديدة على أن تتم بعد ذلك مراجعة الدستور قبل إجراء انتخابات تشريعية جديدة.

كان سعيد، أستاذ القانون الذي انتخب رئيساً نهاية 2019 ، قد أعلن تفعيل فصل دستوري يخوله اتخاذ تدابير في حال وجود «خطر داهم مهدد لكيان الوطن وأمن البلاد واستقرارها»، وأقال رئيس الحكومة وعلق عمل البرلمان 30 يوماً في مرحلة أولى. ثم أعلن في 25 آب/أغسطس تمديد تعليق عمل البرلمان «حتى إشعار آخر».

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق