كأس السوبر موسم 2019-2020 :الاتحاد المنستيري يفوز على الترجي ويحرز اللقب

كوورة 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

احرز الاتحاد الرياضي المنستيري كاس السوبر لموسم 2019-2020 بعد فوزه على الترجي الرياضي بركلات الترجيح 5-3 بعد ان انتهت المباراة التي اقيمت مساء اليوم بملعب حمادي العقربي برادس في توقيتها القانوني على نتيجة التعادل 1-1.

وجاءت اهداف مباراة السوبر بفضل محمد علي بن رمضان في دق 4 من جانب الترجي الرياضي و حسام تقا لصالح الاتحاد المنستيري في دق 30.


لم ينتظر الفريقان فترة جس نبض وترقب في لقاء السوبر حيث دخلا مباشرة في صلب الموضوع باعتبار ان كلاهما كان متحفزا لتحقيق نتيجة ايجابية و استهلال الموسم الجديد بلقب سيكون له اهمية بسكولوجية استثنائية, ومع صفارة البداية لحكم المباراة تتالت الفرص السانحة للتهديف كانت بدايتها مع الاتحاد المنستيري في دق 1 بعد انفراد من اللاعب حسام تقا داخل منطقة 18 متر الا ان تمريرته وجدت مدافع الترجي الجزائري عبد القادر بدران لينقذ مرماه.


وفي اجابة سريعة من قبل الترجي الرياضي على هذا التهديد الجدي, نزل ابناء الجعايدي الى الهجوم واخذوا بزمام المبادرة اذ بعد تصويبة اولى من غيلان الشعلالي في دق 3 جانبت المرمى, كان محمد علي بن رمضان في الموعد لافتتاح النتيجة في دق 4 اثر عملية هجومية منسقة وتوزيعة دقيقة من الظهير الايسر محمد امين بن حميدة وصلت لراس بن رمضان الذي اسكنها شباك الاتحاد المنستيري بعد محاولتين بعد ان تصدى الحارس بشير بن سعيد في مناسبة اولى.

وعكست الاسبقية المحققة للترجي الرياضي تفوقا ميدانيا على مستوى التحكم في نسق اللعب من خلال السيطرة النسبية على منطقة وسط الميدان من خلال نجاح الرباعي قبو وبن رمضان والشعلالي و العرفاوي في افتكاك الكرة الاولى والتمهيد لبناءات هجومية كانت الغاية منها تاكيد التقدم الا ان تلك البناءات الهجومية لم تثمر فرصا سانحة للتهديف وافتقدت للتركيز المطلوب في ظل غياب التفاهم و الانسجام بين الهوني والمنتدب الجديد النيجيري ايوالا.


وحاول فريق عاصمة الرباط في ظل تراجع لاعبي الترجي الرياضي الى مناطقهم تهديد مرمى بن شريفية عبر عمليات هجومية منسقة تنطلق من متوسط الميدان يوسوفو عومارو نحو عناصر هجوم الاتحاد المحيرصي و العبدلي ولاسيما الخطير حسام تقا الذي توفق في استغلال خطا فادح على مستوى اخراج الكرة من دفاع الترجي و تعديل النتيجة اثر تسديدة ارضية غالطت الحارس بن شريفية في دق 30.


وساهم العامل البدني باعتبار ان لقاء السوبر مثل المباراة الاولى في الموسم الرياضي في تراجع نسق اللعب بعد هدف التعادل للاتحاد المنستيري لتغيب الفرص السانحة للتهديف من هذا الجانب و ذاك لتنتهي الفترة الاولى من اللعب على نتيجة التعادل .
وحاول الترجي الرياضي اعادة تنظيم صفوف في محاولة منه لاخذ زمام الاسبقية من جديد انطلاقا من منطقة وسط الميدان عبر سرعة افتكاك الكرة والرفع من وتيرة البناءات الهجومية التي ارتكزت كالعادة على الثنائي الهوني وايوالا وبدرجة اقل نحو العرفاوي الذي سدد كرة قوية في دق 61 ولكن الحارس بشير بن سعيد تصدى للمحاولة وكان سدا منيعا امام هجوم الترجي.

وسعى فريق باب سويقة الى حسم اللقاء في توقيته القانوني تفاديا لمفاجات ضربات الجزاء ولهذا حاول خلال الربع ساعة اخير للحوار لعب كل اوراقه وقواه من اجل الوصول لمرمى الاتحاد المنستيري لاسيما بدخول المهاجم علاء المرزوقي الا ان وتيرة المحاولات كانت متقطعة ولم تشكل خطورة كبيرة, وفي الاثناء كان ابناء المدرب مراد العقبي يبحثون في كل مرة على استغلال المساحات الشاغرة لاحداث الفارق الا كل تلك الساعي من هذا الجانب او ذاك ذهبت ادراج الرياح,بفعل تاثر الجاهزية البدنية للاعبين , ليلتجا الفريقان الى ضربات الجزاء التي رجحت كفة الاتحاد المنستيري 5-3 .

وات

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق