حملة لمواجهة الطلاق والعنف ضد المرأة.. «نبي السماء يحترم النساء»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
حملة لمواجهة الطلاق والعنف ضد المرأة.. «نبي السماء يحترم النساء», اليوم الاثنين 1 نوفمبر 2021 05:39 مساءً

أعلن الشيخ خالد الجمل، الداعية الإسلامي والخطيب بوزارة الأوقاف، إطلاق حملة «نبي السماء يحترم النساء»، تستهدف تصحيح المفاهيم الخاطئة المنتشرة بشأن التعامل السييء مع المرأة، وتنفيذ الفقه الإسلامي بشكل خاطئ، قائلًا في تصريحات خاصة لـ«الوطن»، إنه يُلاحظ مشاكل كثيرة منها السيطرة الشديدة غير المعقولة وغير المنطقية من بعض الأزواج على زوجاتهم.

تصحيح المفاهيم الدينية المغلوطة

وأضاف أنَّ الحملة توعوية لرفع الوعي العام وتصحيح المفاهيم الدينية المغلوطة غير المناسبة، نتيجة إخفاء بعض الآراء الفقهية بقصد أو بغير قصد، ما أدى إلى هذه الصورة المنتشرة من ارتفاع نسب الطلاق أو العنف ضد المرأة تحت غطاء ديني مزعوم وهو ليس صحيحًا.

وأشار إلى أن ذلك أدى إلى إطلاق الحملة، لإظهار سماحة الفقه الإسلامي والرد على ما يزعمه البعض أن الدين يأمر بكراهية واستعلاء جنس على آخر، أو لأفضلية ذكور على إناث، وتوضيح أمور كثيرة خلال الحملة.

توجيه السيسي الحجر الأساسي في إطلاق الحملة

ولفت إلى أنّ الحجر الأساسي في إطلاق الحملة، هي الرسالة المهمة التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوجيهه للمشايخ والدعاة بضرورة تحري فقه ما يُقال ومعرفة معايير الزمان والمكان، حيث إن الرئيس قال: «ليس كل شيء يقال في أي وقت حتى وإن كان له أدلة وأسانيد».

وشدد على أنَّه يجب أن ننتقي ما يُناسبنا، لأنَّه إذا تعدَّد الصواب والقضية لها أكثر من رأي صحيح، فلا مانع من الاتجاه نحو الرأي الذي يُحقِّق المصلحة، خاصة أن المصلحة هي رُكن أصيل في الفقه الإسلامي، إذ إن القاعدة تقول: «حيثما كانت المصلحة فثمَّ شرع الله».

وذكر أن هذا هو الوقت الأنسب، لمشاركة المؤسسات الدينية الكبرى في دفع عجلة تطوير الخطاب الديني، وإعطاء كل ذي حقه ومنها المرأة.

وأكد أنَّ الحملة لا تستهدف أن تحصل المرأة على شيء أكثر من حقها أو جعلها تتجبَّر وتسطو على حق زوجها أو تعتدي على حقوق بيتها أو الأبناء، إنَّما تعتمد على إرجاع الحق الأصيل للمرأة مثل حق الرجل، حيث قال تعالى: «وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ ۚ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ ۗ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ» (البقرة: 228)، مستنكرًا أ أن هذا لا يظهر في كلام بعض المتحدثين في الشأن الديني.

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق