النائب العام: حبس المتورطين بإعياء 47 أجنبيًا بفندق الغردقة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أمر المستشار حمادة الصاوي النائب العام بحبس كل من مساعد مدير الأغذية والمشروبات، ومسئول الجودة بالفندق، وكبير الطهاة به أربعة أيام احتياطيًا على ذمة التحقيقات في واقعة إعياء بعض السائحين بفندق بالغردقة، وجارٍ استكمالها.

وباشرت النيابة العامة التحقيقات في إعياء 47 سائحا بفندق بالغردقة.

حيث تلقت النيابة العامة بلاغا أمس بإعياء 14 نزيلا من دولة استونيا مقيمين بفندق بالغردقة عقب تناولهم وجبة عشاء هناك ونقلهم للمستشفى فأمر المستشار حمادة الصاوي النائب العام بالتحقيق العاجل في الواقعة.

فانتقلت النيابة العامة لإجراء معاينة مقر الفندق وفي صحبتها لجنة مشكلة من مدير الطب الوقائي، ومدير إدارة مراقبة الأغذية وصحة البيئة بمديرية الصحة، ومفتش الأغذية ومراقب صحة البيئة بالإدارة الصحية ومدير مكتب وزارة السياحة بالغردقة، حيث سحبت عينات من أغذية الفندق بالمطبخ وثلاجات التجميد وأماكن التجهيز ومن الأطعمة مصادر المياه المختلفة لفحصها وإعداد تقرير مفصل بما يسفر عنه نتيجة تحليلها، وتبين للنيابة العامة أثناء المعاينة إعياء 29 آخرين من دولة روسيا و4 من دولة التشيك وتوجههم للمستشفى لتلقي العلاج.

وقد توصلت النيابة العامة من سؤال الأطباء والمصابين إلى إعيائهم عقب تناولهم وجبات بالفندق ومنهم من تماثل للشفاء وآخرون ما زالوا تحت الملاحظة العلاجية، وكلفت النيابة العامة لجنة الطب الوقائي بأخذ عينات من المصابين لفحصها وتحليلها وسالت بعض نزلاء الفندق مما تناولوا ذات الوجبات ولم يصبهم إعياء.

وقد استجوبت النيابة العامة مساعد مدير الأغذية والمشروبات ومسؤول الجودة بالفندق وكبير الطهاة به فيما نسب إليهم من اتهامات فأنكروا وعلى ذلك أمرت النيابة العامة بحجزهم وكلفت الشرطة بالتحري عن الواقعة.

وقد ورد للنيابة العامة قرارا إداريا أصدره قطاع الرقابة على الفنادق والقرى السياحية بوزارة السياحة بتاريخ اليوم بغلق الفندق محل الواقعة لوجود خطورة على الصحة العامة وتعريض حياة النزلاء للخطر وعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية الصادرة من مجلس الوزراء بشأن فيروس كورونا على أن يستمر الغلق لحين تلافي أسبابه، وإيقاف مدير الفندق لمدة 3 أشهر لما بدر منه من مخالفات وجار استكمال التحقيقات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق