خبير اقتصادي: العملات المشفرة ليست عملات فعلية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد أحد أبرز الخبراء الاقتصاديين، والذي يحظى بشهرة عالمية واسعة بفضل قدرته على توقع الأزمة المالية العالمية قبل وقوعها في العام 2008، أن العملات المشفرة ليست عملات فعلية، كونها تفتقر لمزايا العملات الأساسية.

شهدت قمة إدارة الاستثمار البديل في دورتها  الـ11  والتي عقدت على مدى يومين 11 و12 أكتوبر، تأكيد الخبير الاقتصادي نورييل روبيني مخاطر كامنة في اعتبار العملات المشفرة بمثابة العملات الحقيقية، ولفت أستاذ الاقتصاد في كلية ستيرن لإدارة الأعمال في جامعة نيويورك،

أن هذه العملات التي تواجه ضغوطا قانونية من كبرى الاقتصاديات العالمية، ليست عملات فعلية.

روبيني أقر بأن :"هذه العملات المشفرة قد يكون لها قيمة كإحدى أنواع الأصول لكن بناء على تعريفي للعملة فهي ليست عملة"

وقال روبيني إن العملات المشفرة تفتقر إلى العديد من السمات الأساسية التي يجب أن تمتلكها العملات ، فهي ليست وحدة حسابية بأجزاء تقبل القسمة  أو وسيلة دفع قابلة للتجزئة ، أو مخزن ثابت للقيمة".

ويُعتبر روبيني أحد أبرز الخبراء الاقتصاديين، ويحظى بشهرة عالمية واسعة عقب ثبوت تحذيراته وتوقعاته بالأزمة المالية العالمية قبل وقوعها في العام 2008، ويشغل حالياً منصب الرئيس التنفيذي لمؤسسة «روبيني ماكرو أسوشيتس» المحدودة، وهي شركة استشارية عالمية في مجال الاقتصاد الكلي مقرها نيويورك، كما يشغل منصب كبير الاقتصاديين في فريق أطلس كابيتال.

إخترنا لك

0 تعليق