3 ملايين طالب بلا كتب في إيران مع اقتراب بدء العام الدراسي

العرب اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
3 ملايين طالب بلا كتب في إيران مع اقتراب بدء العام الدراسي, اليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021 11:51 صباحاً

من المقرر أن يبدأ العام الدراسي في إيران في 23 من سبتمبر/أيلول الجاري، فيما يواجه 3 ملايين طالب مشاكل مالية في شراء الكتب الدراسية. وكان أكثر من 3 ملايين طالب قد تسربوا من المدرسة العام الماضي بسبب نقص مرافق التعليم عبر الإنترنت. وبدأ، السبت، توزيع الكتب المدرسية لمختلف مستويات التعليم في البلاد، لكن 3 ملايين طالب لم يشتروا الكتب المدرسية بعد. وقال محمد علوي تبار، نائب مدير منظمة البحث والتخطيط بوزارة التربية والتعليم الإيرانية "إن جميع الكتب ستوزع هذا العام في المدارس ولن يتم بيع أي كتب في المكتبات". وفي الوقت نفسه، قال علي أكبر حق دوست، نائب وزير التربية والتعليم "إن 25% من الطلاب قد تسربوا من المدرسة لأنهم لا يملكون هاتفًا ذكيًا". وبعد ظهور وباء كورونا وإغلاق المدارس في إيران، أطلق التعليم الإيراني نظام "شاد" للتعليم عن بعد للطلاب، بينما لم تكن البنية التحتية للتعليم عبر الإنترنت متوفرة في البلاد.
وفي أجزاء كثيرة من إيران، لم تكن هناك تغطية إنترنت والعديد من الأطفال من عائلات فقيرة وحتى من الطبقة المتوسطة لا يستطيعون شراء الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، ووصل الأمر إلى حد أنه في فبراير العام الماضي، اعترف وزير التربية والتعليم آنذاك، محسن حاج ميرزائي "بأن 3 ملايين طالب لم يسجلوا في نظام شاد". وقال في اجتماع رسمي إنه "من بين 14 مليون طالب في البلاد أصبح حوالي 10 ملايين أعضاء في نظام شاد الالكتروني، وأكثر من 3 ملايين شخص لا يمكنهم استخدام النظام لأسباب مثل عدم امتلاك هاتف ذكي أو جهاز لوحي أو عدم وصول الإنترنت إلى مناطقهم، وكانوا في خطر الانقطاع عن المدرسة". وعلى الرغم من أن وزارة التربية والتعليم سرعان ما نفت أنباء تسرب الطلاب من المدرسة، زاعمة أن الأطفال قد تلقوا تعليمهم بطرق أخرى، مثل "مدرسة التلفزيون"، لكن بهروز محبي عضو البرلمان الإيراني قال اليوم إن "بنسبة 30 إلى 40% من عدد الطلاب لم يتمكنوا من مواصلة الدراسة بسبب تفشي فيروس كورونا". كما أعربت جمعية حماية حقوق الطفل في بيان لها عن قلقها بشأن خطر تسرب 5 ملايين طالب. ومن المقرر أن يتوجه قرابة 10 ملايين و352 ألف طالب إيراني لشراء كتبهم المدرسية لبدء الدراسة عبر شبكة الانترنت، فيما قال نائب وزير البحث والتخطيط بوزارة التعليم علوي تبار "لكن 3 ملايين طالب لم يشتروا كتبهم المدرسية عبر الإنترنت بعد".
ودفع السجل الفاشل لوزارة التربية والتعليم خلال تفشي وباء كورونا والتعليم عن بعد مسؤولي إيران إلى اتخاذ موقف لإعادة فتح المدارس في العام الدراسي الجديد، فيما تمر البلاد في الموجة الخامسة لتفشي السلالة الجديدة من فيروس كورونا والمعروفة بـ"دلتا"، وأصيب العديد من الأطفال بالمرض ويقال إن سلالات جديدة مثل لامدا تؤثر على الأطفال. من ناحية أخرى، لا يزال أقل من 14٪ من الإيرانيين يتلقون التطعيم ضد فيروس كورونا، وقد تؤدي إعادة فتح المدارس إلى عودة ظهور المرض.

قد يهمك ايضا 

وزير الخارجية الايراني حسين عبد اللهيان يثير الغضب بسبب تصرف "غير دبلوماسي" في قمة بغداد

تأثير وأبعاد الهجوم الإيراني على ناقلة النفط "ميرسر ستريت" على مباحثات الاتفاق النووي

 

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق