احتجاجات وعصيان مدني في مدينة المكلا اليمنية بسبب تدهور الأوضاع المعيشية

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شهدت مدينة المكلا بمحافظة حضرموت شرقي اليمن، اليوم الاثنين، احتجاجات واسعة وعصيانا مدنيا، على خلفية تدهور الأوضاع المعيشية والخدمات الأساسية.

وقال شهود عيان، لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، "إن الاحتجاجات بدأت منذ مساء أمس وتحولت إلى عصيان مدني اليوم، حيث أغلق المحتجون المحال والمقار الحكومية، وقاموا بطرد الموظفين منها، كما قاموا بقطع عدد من الشوارع وأحرقوا الإطارات التالفة، ما أدى إلى تصاعد أعمدة الدخان بشكل مكثف".

ويندد المحتجون بارتفاع الأسعار وانقطاع التيار الكهربائي لساعات طويلة، وفقا لشهود العيان. ورددوا شعارات مطالبة برحيل محافظ المحافظة لعجزه عن توفير الخدمات وحل مشكلة الكهرباء.

وتعاني مدينة المكلا من انقطاعات الكهرباء المتكررة لساعات طويلة، ما تسبب بمعاناة المواطنين نتيجة ارتفاع درجات الحرارة.

وتداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي لقطات فيديو تظهر اشتعال النيران في مدرسة ثانوية الميناء للبنات، دون الإشارة إلى وقوع خسائر بشرية.

وسبق أن شهدت مدينة المكلا احتجاجات واسعة نددت بتردي الأوضاع المعيشية وارتفاع الأسعار.

وبلغ سعر الريال اليمني 1098 للدولار الواحد، وانعكس هذا التدهور على مختلف الخدمات، حيث ارتفع سعر المشتقات النفطية والمواد الغذائية بشكل كبير.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق