أطباء: قرار يحقق استقرارنا ويزيد قدرتنا على العطاء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

متابعة: إيمان عبدالله آل علي، وعماد الدين خليل

أكد أطباء أن منحهم الإقامة الذهبية يعد لفتة كريمة من قيادة دولة الإمارات وتكريماً للأطباء الذين عملوا بجد خلال السنوات الماضية وخاصة أثناء جائحة كورونا، مثمنين توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس مكتب فخر الوطن، بمنح الإقامة الذهبية إلى أبطال الإنسانية والمتميزين من الكوادر العاملة في «خط الدفاع الأول» وأسرهم، كونه يحقق استقراهم واسرهم ويزيد قدرتهم على مواصلة العطاء.

وأكد عدد من الأطباء في أبوظبي أن التوجيهات، تكريم وتشريف، وتقدم نموذجاً إماراتياً عالمياً في تقدير جهود جميع العاملين في خط الدفاع الأول لحماية المجتمع على ما قدموه خلال الجائحة.

قال الدكتور أسامة عبد الله، استشاري جراحة العظام في مستشفى آدم فيتال بدبي، إن قرار منح الإقامة الذهبية للأطباء مبادرة طيبة من القيادة الرشيدة لتكريم الأطباء وخط الدفاع الأول وتمييز جهود الأطباء في خدمة الوطن، متوجهاً بالشكر للقيادة الرشيدة ولحكومة الإمارات على كافة المبادرات الداعمة للمنظومة الطبية وخاصة خلال جائحة «كوفيد19».

وعبر الدكتور عبد القادر ويس أخصائي جراحة عامة في مستشفى الإمارات التخصصي في مدينة دبي الطبية عن فرحه وتقديره عن قرار منح الاقامة الذهبية للعاملين والرّواد في القطاعات الحيوية المختلفة في دولة الإمارات العربية المتحدة يعكس رغبة القيادة زيادة استقرار المجتمع الإماراتي بأطيافه المختلفة وتعزيز كفاءاته وقوته استعدادا للخمسين القادمة.

واعتبر د. حسين معاد، أخصائي طب الأطفال من مستشفى الزهراء بدبي، أن تكريم العاملين في خط الدفاع الأول في مواجهة جائحة كورونا من خلال منحهم الإقامة الذهبية لهم ولأسرهم يعبر عن مدى تقدير حكومة الامارات للكفاءات العاملة ضمن الدولة. وهذا من شأنه أن يدفع الكفاءات للشعور بالمزيد من الاستقرار والقدرة على العطاء باعتبارهم مكوناً أساسياً من مكونات التطور والازدهار الذي تشهده الدولة خصوصاً على مستوى القطاع الصحي.

وقال د.سامر مخول استشاري أمراض نفسية في مستشفى ريم بأبوظبي: منذ انتقالي إلى الامارات لاحظت الاهتمام الشديد من الإمارات بالأطباء، ودعم الأطباء، وهذا كان مشجعاً لنا في النشاطات الطبية، وخاصة أنه خلال جائحة كورونا وجدنا الدعم اللامتناهي من الدولة للقطاع الصحي، ودعم المجتمع أيضاً، وشعرت بالامتنان بعد ترشحي للحصول على الإقامة الذهبية، وفخر كبير لنا، وشعرنا بالتقدير والدعم، وشعور جعلنا نشعر بالانتماء ودعم المجتمع باستمرار.

وقال د.حازم دعاجي المدير الفنى، استشاري ورئيس قسم التخدير في مستشفى إن إم سي رويال الشارقة: شكراً لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان وأصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات العربية المتحدة على منح خط الدفاع الأول وأسرهم الإقامة الذهبية، فكما عودتنا دولة الإمارات دائماً على كرم أصحاب السمو شيوخ الإمارات، ونحن نتعهد لهم بمتابعة مسيرتنا بإخلاص لخدمة هذه الدولة المعطاء، وهذا الكرم الدائم يزيد من ثقة العاملين في خط الدفاع الأول ويشعرهم بالأمان ويزيد من تفانيهم وإخلاصهم في خدمة هذا الوطن المعطاء.

وأكد طاهر شمس المدير التنفيذي​ لمجموعة زليخة للرعاية الصحية، إن إعطاء الإقامة الذهبية لقوى العمل الدفاعية في البلاد خطوة ممتازة من قبل الحكومة، هؤلاء الأفراد يستحقون المكافأة بهذه التسهيلات لعائلاتهم وأنفسهم مقدرين الالتزام والتضحية التي يقدمونها في حماية الوطن.

وقال الدكتور محمد مكي شلال مدير قسم الطوارئ في المستشفى الكندي التخصصي: شكر وتقدير وحب ووفاء للمكرمة الرائعة من القيادة الحكيمة لدولة الامارات على المكرمة السخية لأبطال خط الدفاع الأول ولا يسعني إلا أن أقدم امتناني وتقديري وحبي لبلدي الثاني الإمارات، وأنا فخور بأن أكون ضمن خط الدفاع الأول لهذا البلد الرائع الذي كان سباقاً في كل شيء في الدعم والعطاء اللامحدود لنا.

نموذج فريد

وقال الدكتور أحمد محمد زين، طبيب عام في أبوظبي، إن توجيهات سموه بمنح الإقامة الذهبية للعاملين في خط الدفاع الأول وأسرهم، توجيهات تاريخية من القيادة الرشيدة في كيفية إدارة أزمة كوفيد 19 وأثبتت للعالم أنها النموذج الفريد من نوعه في كيفية التعامل والسيطرة على الأمراض، كما تعد تكريماً وتشريفاً لجميع العاملين في خط الدفاع الأول على الجهود التي تم بذلها خلال الفترة الماضية.

كفاءة الخدمات

وقال الدكتور جميل إبراهيم، أخصائي الأنف والاذن والحنجرة في أبوظبي، إن قرار منح الإقامة الذهبية لجميع العاملين في خط الدفاع الأول لمواجهة كوفيد19 وعائلاتهم سيعزز الشعور بالاستقرار كما سيساهم باستقطاب أفضل الخبرات والمهارات من مختلف دول العالم بجميع التخصصات، متوجهاً بالشكر والتقدير للقيادة الرشيدة على الاهتمام والرعاية والدعم الكبير للأطباء وأسرهم وجميع العاملين في كافة القطاعات الحيوية في ظروف سيشهد التاريخ كيفية إدارة دولة الإمارات للأزمة من كافة النواحي.

وأضاف أن تلك التوجيهات ستنعكس بشكل إيجابي على تعزيز كفاءة الخدمات وجودة الرعاية الطبية وإدارة الأزمات في الدولة لتكون الأفضل عالمياً من خلال تعزيز شعور العاملين في خط الدفاع الأول من جميع الجنسيات بالولاء والعطاء إلى أبعد حدود تقديراً للقيادة الرشيدة على ما توليه بالاهتمام وتوفير كافة المقومات للكوادر الطبية في الدولة خاصة خلال جائحة كوفيد19.

الابتكار والعطاء

وقال الدكتور سامر اللحّام، استشاري القلب والأوعية الدموية في أبوظبي، إنه ليس بغريب على قيادة دولة الإمارات في إعطاء كل ذي حق حقه وليس بغريب على القيادة الرشيدة التوجيه بمنح الإقامة الذهبية لجميع العاملين في خط الدفاع الأول وعائلاتهم تكريماً لهم في ظل تلك الظروف الاستثنائية وتقديراً للجهود التي يقومون بها منذ تفشي فيروس كوفيد19.

وأكد أن هذه التوجيهات ستساهم في الابتكار وبذل المزيد من العطاء حيث ستنعكس بشكل إيجابي على تعزيز كفاءة الخدمات وجودة الرعاية الطبية في الدولة لتكون الأفضل عالمياً، قائلاً: لا بد من جميع دول العالم أن تتعلم كيفية الإدارة وتقدير الأطباء وخط الدفاع الأول من قيادة وحكومة دولة الإمارات التي تطلق وتنفذ المبادرات التي تسهم في التقدم والازدهار والسعادة لكل من يقيم على أرضها.

لفتة إنسانية

وقال الدكتور سليمان بقاعين، أخصائي الجراحة العامة في أبوظبي، إن قرار منح الإقامة الذهبية للعاملين في خط الدفاع الأول لمواجهة جائحة كوفيد19 لا يهتم بالجانب المادي أكثر ما هو لفتة إنسانية وشعور بالتقدير للجهود المبذولة من كافة القطاعات العاملة في مواجهة الجائحة ما يساهم في الارتقاء بالمنظومة بشكل عام لمستويات عالمية في التعامل مع الأزمات والأمراض بفضل تقدير حكومة الإمارات للدور الكبير للأطباء والعاملين معهم الذي توليه القيادة الرشيدة اهتماماً كبيراً.

وأضاف: هذا القرار سيعزز من شعور الولاء لدولة الإمارات بفضل مدى الاهتمام والتقدير والحرص من القيادة الرشيدة على الدور الكبير الذي يقوم به خط الدفاع الأول.

خدمة المجتمع

وقال الدكتور سدير الراوي، رئيس خدمات الأورام في أحد المستشفيات بأبوظبي إن منح الإقامة الذهبية للعاملين في خط الدفاع الأول وأسرهم يأتي من حرص القيادة الرشيدة على دعم وتقدير الجهود المبذولة منهم، ما يساهم في بناء مستقبل مشرق قائم على التقدير وبذل الجهد في خدمة المجتمع الإماراتي.

وأضاف أن تلك التوجيهات والمبادرات من القيادة الرشيدة تعد هي الأولى من نوعها على مستوى العالم من أجل دعم جهود العاملين في مكافحة كوفيد19 لتعزيز استقرارهم واستقرار أسرهم ممن يقيمون داخل الدولة، ما يساهم في البذل والعطاء وتقديم أفضل ما لديهم.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق