وزير الإنتاج الحربي: نجحنا في تصنيع الصلب المدرع

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلن المهندس محمد أحمد مرسي، وزير الدولة للإنتاج الحربي، نجاح جهود الوزارة ممثلة في مصنع 100 الحربي، بالتعاون مع شركة «حديد عز»، في تصنيع «الصلب المُدرع» بعد جهد مضني، وهو الأمر الذي فتح المجال أمام مصر للتوسع في مجال صناعة العربات المُدرعة، نظرا لخضوع تلك الخامات لصعوبات في وقت سابق لاستيرادها، وغلو ثمنها.

وأضاف وزير الدولة للإنتاج الحربي، في تصريحات له على هامش احتفالية عيد الإنتاج الحربي، والذي يتوافق على الذكرى الـ67 لإنتاج أول طلقة مصرية، أن الصلب المُدرع الذي تنتجه الوزارة سيستخدم في مجالات تصنيعية متعددة، وسيتم تصديره للخارج أيضاً، موضحاً أنهم عملوا على إنتاج هذا الصلب بأكثر من سمك.

وأشار إلى أن توجيه الرئيس عبدالفتاح السيسي، لهم هو الاهتمام بالتصنيع وليس التجميع، مضيفا: «أول سؤال للرئيس دوما هو نسبة التصنيع المحلي في المشروع ده قد ايه؟»، مشيرا إلى أن الوزارة، تعمل على إنتاج نوعين من العربات المُدرعة حالياً.

 

موضوعات ذات صلة

ولفت إلى أن الوزارة تعمل على توطين تصنيع شاسيه العربة الهامر حالياً، وسينتج داخل مصنع 200 الحربي على عدة مراحل، لينتهي برنامج توطين تصنيعها 3 سنين.

وأوضح أن الوزارة حققت نجاحات غير مسبوقة، والتي ساهمت في دفع عجلة الإنتاج بمصر، ليس فقط في المجال العسكري، ولكن المدني أيضا.

وأضاف أن الوزارة تستغل فائض طاقتها الإنتاجية لتنفيذ مشروعات قومية، لخدمة المواطن المصري في المقام الأول.

وأشار إلى أن رؤية الوزارة تقوم على أن تكون مؤسسة صناعية متطورة تعمل كمصدر رئيسي لتلبية احتياجات قواتنا المسلحة الباسلة والشرطة من أسلحة وذخائر ومعدات وهو الهدف الأول والأساسي للوزارة، وفي نفس الوقت حريصة على تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد المصري.

 

وتطرق إلى زيادة إيرادات النشاط المبدئية للعام المالي المنتهي في يوليو الماضي لتصل لـ19.7 مليار جنيه، فيما أن الإيرادات في العام الماضي كانت 15.7 مليار جنيه، بمعدل نمو 26%.

نسعى لبدء تصنيع السيارات «البيك أب» في النصف الأول من 2022

وقال إنه سيتم بدء تصنيع السيارات «البيك أب» بشراكة مع دولة الإمارات في النصف الأول من عام 2022.

ولفت إلى وجود تحالف مع شركة أمريكية وشركة أخرى في مجال تصميم محطات معالجة مياه الصرف، وتحلية مياه البحر، وهو مجال تهتم به الدولة، لكي لا ننتظر الحلول من الأخريين، مضيفا: «بنعمل الواجب بتاعنا كويس»، مشيرا للعمل على محطات ضخمة لتحلية المياه ومعالجة مياه الصرف.

وأشار للعمل على تحويل القمامة لطاقة، حيث أن الخط الواحد يستوعب في اليوم ألف طن قمامة.

مصنع لإنتاج إطارات السيارات بتكلفة مليار دولار.. ومنتجات جديدة للأجهزة المنزلية

ولفت إلى العمل على مصنع لإنتاج إطارات السيارات بأنواعها المختلفة بتكلفة نحو مليار دولار، كما يتم العمل على تطوير المنتجات المدنية من الأجهزة المنزلية، وسيتم طرح منتجات جديدة بجودة عالية، وأسعار مناسبة.

وقال إنه تم الانتهاء من خط الرشاشات بمصر، كما يتم العمل في مجالات تصنيعية عسكرية مختلفة، مشيراً لتأكيد عدد كبير من الشركات للمشاركة في معرض إيديكس، وهو عدد يتجاوز 300 شركة من دول حول العالم.

 

وأشار لوجود مباحثات مع السودان للتعاون في مجال التصنيع المشترك، وقد يسفر هذا التعاون عن اتفاق للتنفيذ في الفترة المقبلة.

ونفى الوزير، تصفية شركات عاملة في مجال الإنتاج الحربي، مشيراً إلى أنه تمت تصفية شركات تمت بشراكة مع قطاع خاص، بينهم قرابة 5 شركات شريك الوزارة فيهم لم يكن جاد، وكانت تخسر، وتمت تصفيتها، وليس أي شركة عاملة بمجال التصنيع الحربي.

 

ولفت إلى بدء إنتاج أول 12 أوتوبيس كهربي في مصر بمصنع 200 الحربي، مشيراً إلى أن الوزارة تعمل في عدة مجالات ولا تعلن عنها إلا بعد الإنتاج الفعلي، وظهور منتجات، أو اختبار تلك المنتجات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق