توأم يولدان بفاصل عامين بسبب التلقيح الاصطناعي

شاشة نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
توأم يولدان بفاصل عامين بسبب التلقيح الاصطناعي, اليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021 12:06 مساءً

شاشة نيوز - اكتشفت شابة أسترالية بأن شقيقها التوأم يكبرها بعامين، نتيجة لتجميد البويضة الملقحة التي تحملها قبل زراعتها في رحم والدتها.

قالت سارة سارجنت (18 عاماً) إنها لم تكن تعلم بأن شقيقها الأكبر ويل (20 عاماً) هو شقيقها التوأم، حتى أخبرها والدها بذلك.

وقد شاركت سارة، قصتها المذهلة على تيك توك قائلة: "اتبع والداي طريقة الإخصاب الاصطناعي، وأنتجت أمي الكثير من البيوض، وحاول الأطباء الأطباء تخصيب كل البويضات وحققوا نسبة نجاح عالية، ثم قاموا بفحص الأجنة واستخدموا أقوى اثنين أولاً".

وأضافت: "تم زرع أحد هذه الأجنة في رحم والدتي حتى ولد، وهذا الجنين كان أخي الأكبر “ويل”، في حين تم تجميد الأجنة الأخرى حتى تكون متاحة للزرع في المستقبل، وكنتُ أنا من بين هذه الأجنة، ورأيت النور في عام 2001 بعد 21 شهراً من ولادة شقيقي".

"نحن توأمان لأننا نشأنا في نفس الرحم، لكنهم أخرجوني ووضعوني في ثلاجة التلقيح الاصطناعي كجنين لمدة عامين. لو تم تخصيب أجنتنا بشكل طبيعي، لكنت أنا وأخي توأمين غير متطابقين ولدا في نفس الوقت."

لم يكن لدى سارة ولا ويل أي فكرة عن كونهما توأماً بيولوجيًا حتى قبل عامين، عندما نشر والداهما الخبر، وكانت سارة آنذاك في سن السادسة عشرة.

وبعد مشاركة سارة مقطع فيديو يشرح الموقف على منصة التواصل الاجتماعي تيك توك، سرعان ما انتشرت قصتها، وحقق الفيديو منذ ذلك الحين أكثر من 9 ملايين مشاهدة.

وأكدت سارة على أن علاقتها بشقيقها لم تتغير على الإطلاق منذ أن علمت بالأمر، وأنهما كانا صديقين مقربين طيلة حياتهما، وفق ما أوردت صحيفة ديلي ميل البريطانية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق