لليوم الثالث على التوالي.. إسرائيل تقصف مواقع لحماس في قطاع غزة

إرم نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
لليوم الثالث على التوالي.. إسرائيل تقصف مواقع لحماس في قطاع غزة, اليوم الاثنين 13 سبتمبر 2021 12:05 مساءً

تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2021 23:45 GMT

تاريخ التحديث: 13 سبتمبر 2021 6:10 GMT

شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية، فجر اليوم الاثنين، غارات مكثفة على أهداف تابعة للفصائل الفلسطينية في غزة، ردا على إطلاق صاروخ في وقت سابق.

واستهدفت الغارات الإسرائيلية عددا من المواقع التابعة للفصائل المسلحة في شمال وجنوب القطاع، بعدد من الصواريخ.

وقصف الطيران الحربي بعدد من الصواريخ موقع ”فلسطين“ شمال قطاع غزة، كما استهدف موقع ”اليرموك“ في مدينة خانيوس جنوب القطاع.

كما أغارت الطائرات الإسرائيلية على موقع ”الثكنة“ الواقع في شرق مدينة رفح، بعدد من الصواريخ، ما أدى إلى اشتعال النيران داخله، وانقطاع التيار الكهربائي عن منطقة الموقع العسكري.

 

وقالت مصادر محلية فلسطينية إن المضادات الأرضية التابعة للفصائل المسلحة في غزة، أطلقت نيرانها تجاه الطائرات الحربية التي حلقت في أجواء شمال وجنوب القطاع.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية أكدت أن منظومة القبة الحديدية اعترضت صاروخاً واحداً على الأقل انطلق من قطاع غزة صوب بلدة سديروت المحاذية للقطاع، حيث تواصل إطلاق الصواريخ من غزة على إسرائيل لليوم الثالث على التوالي.

وذكرت قناة ”كان“ الإسرائيلية أن منظومة القبة الحديدية اعترضت صاروخاً فوق بلدة سديروت المحاذية لقطاع غزة.

ووفق القناة العبرية، فإن صاروخاً واحداً فقط أطلق من قطاع غزة باتجاه مستوطنات الغلاف.

كما أبلغ المستوطنون في مستوطنات غلاف غزة بسماعهم دوي انفجارات في غلاف غزة، بعد دوي صافرات الإنذار، وفق ما ذكرته صحيفة ”يديعوت أحرنوت“ العبرية.

وذكرت الصحيفة أن سبعة مستوطنين أصيبوا جراء إطلاق الصاروخ من غزة.

ولفتت إلى أن جراح المستوطنين صنفت بين الطفيفة والمتوسطة، فيما أصيب آخرون بالهلع، بينما أكدت الصحيفة أن أحد هؤلاء الجرحى هو عضو مجلس المستوطنة ”فيكتور أبراموف“ الذي أصيب في كتفه وساقيه.

وأعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، في تغريدة له عبر ”تويتر“، أنه تم ”تفعيل صفارات الإنذار في مدينة سديروت وفي محيط غلاف غزة“ لليوم الثالث على التوالي.

يشار إلى أن عمليات إطلاق الصواريخ من قطاع غزة تكررت خلال الأيام الماضية، في ظل حديث عن ضغوط تمارسها الفصائل الفلسطينية على إسرائيل لتخفيف الحصار المفروض على غزة.

وأمهلت الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة إسرائيل حتى منتصف الشهر الجاري من أجل اتخاذ خطوات من شأنها تخفيف وطأة الحصار.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق