التخطي إلى المحتوى

أكد بول ميرسون نجم فريق آرسنال الإنجليزي السابق أن خيار رحيل كريستيانو رونالدو عن مانشستر يونايتد سيكون في صالح الطرفين.

يأتي ذلك بعد البداية السيئة للشياطين الحمر والتي قد تجعلهم مُهددين لخطر فقدان مركز مؤهل إلى مُنافسات دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.

وكتب ميرسون في عموده اليومي بصحيفة «ديلي ستار» البريطانية: «قد يقرر كريستيانو رونالدو الابتعاد في الصيف، لن يستمر إذا لم يحصلوا على المراكز الأربعة الأولى لأنه سيرغب في إنهاء مسيرته في دوري أبطال أوروبا، وهذا لا يبدو مرجحًا بشكل رهيب الآن لأن اليونايتد في حالة من الفوضى ومن المُحتمل أن يتعرض للخسارة أمام تشيلسي هذا الأحد».

وادعى ميرسون: «قد يكون الأمر مناسبًا لجميع الأطراف إذا غادر، لأنه إذا عينوا ماوريسيو بوتشيتينو مديرًا فنيًا للفريق وأراد الضغط من الأمام، فأنت لا تفعل ذلك مع رونالدو لأن عُمره أصبح يتجاوز الـ 36 عامًا».

ويتطلع مانشستر يونايتد إلى تعيين مدرب مؤقت بعد إقالة أولي جونار سولشاير مؤخرًا، عمالقة الدوري الإنجليزي الممتاز مرتبطون حاليًا بخيارات متعددة لكن بول ميرسون يعتقد أن التعيين المؤقت ليس هو ما يحتاجون إليه.

«ما لا أحصل عليه حقًا هو سبب احتياج أكبر ناد في العالم إلى مدير مؤقت، يبدو الأمر كما لو كانوا يلغون هذا الموسم، كما لو كنت تعترف بعدم وجود أي شخص جيد بما يكفي ليتم اعتباره على المدى الطويل. هذا يقول كل شيء».

وسجل صاورخ ماديرا 10 أهداف وصنع 2 في 15 مباراة مع الشياطين الحمر في جميع المسابقات حتى الآن. سوف يتطلع إلى مواصلة التألق خلال المرحلة القادمة برغم من تعرضه لبعض الانتقادات الإعلامية في الفترة الأخيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *