التخطي إلى المحتوى

جنين – المشرق نيوز

نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح” إقليم جنين، والقوى الوطنية والإسلامية، مساء الخميس، وقفة دعم وإسناد في ميدان عميد الأسرى كريم يونس، للأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال والأسرى الستة الذين انتزعوا حريتهم من سجن “جلبوع” والمُعَاد اعتقالهم، وللمطالبة باسترداد جثامين الشهداء المحتجزة لدى الاحتلال الاسرائيلي.

بدوره أكد المتحدثون خلال الوقفة وهم ممثل فصائل العمل الوطني والإسلامي أسامة حروب، وممثل ذوي الشهداء والد الشهيد أمجد اياد عزمي، وممثل أهلنا في أراضي الـ48 الأسير المحرر محمد مطيري، على ضرورة الاستمرار في تنظيم الفعاليات اليومية حتى استرداد جثامين الشهداء المحتجزة في ثلاجات الاحتلال ومقابر الأرقام، وهي ورسالة تؤكد للاحتلال والعالم أجمع أن شعبنا لن يتخلى عن أسراه وسيواصل اسنادهم حتى ينالوا حريتهم.

واستهجن المشاركون في الوقفة التضامنية مع الأسرى، بسياسة العقاب التعسفي الذي تنتهجه سلطات الاحتلال بحق الأسرى الستة الذين أعيد اعتقالهم ويتعرضون لشتى أنواع التعذيب النفسي والجسدي من خلال عزلهم الانفرادي، مطالبين كافة أحرار العالم والمؤسسات الحقوقية بالتدخل لإنقاذ حياة الأسرى.

جدير بالذكر أن الخيمة تزينت بالأعلام الفلسطينية وصور الأسرى، ويافطات تحمل أسماء الشهداء، كما رفع المشاركون صور أسرى الأمعاء الخاوية الذين يواصلون خوض الإضراب عن الطعام.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *