التخطي إلى المحتوى

كشف الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، اليوم الخميس، النقاب عن منصة جديدة للتواصل الاجتماعي، على غرار تويتر وفيسبوك، لافتًا إلى أنه سيتم إطلاقها قريبًا.

ووفقًا لبيان نشرته مجموعة ترامب للإعلام والتكنولوجيا (TMTG)، فإن الرئيس الأمريكي السابق قد أعلن إطلاقه شبكة ترامب سوشيال للتواصل الاجتماعي.

وقالت مجموعة ترامب، إنها ستصبح شركة أو مجموعة مدرجة في البورصة كبديل لوسائل الإعلام الليبرالية، على أن تطلق شبكة اجتماعية باسم “تروث سوشيال TRUTH Social” .

ونقل البيان عن ترامب قوله: “لقد أنشأت تروث سوشل ومجموعة ترامب للإعلام والتكنولوجيا للوقوف في وجه استبداد عمالقة التكنولوجيا”، مضيفًا أن كبريات الشركات في وادي السيليكون “استخدمت سلطتها الأحادية لإسكات الأصوات المنشقة في أمريكا”.

وأضاف ترامب، أن حركة طالبان تتمتع بحضور كبير على “تويتر”، في حين تم إسكاته، رغم كونه رئيس سابق للولايات المتحدة الأمريكية، عن التغريد على شبكة التواصل الاجتماعي نفسها، وهو ما دفعه إلى التفكير في إطلاق شبكة تواصل اجتماعي جديدة.

وأوضح ترامب، أن منصة التواصل الاجتماعي الجديدة ستنطلق، بشكل تجريبي، الشهر المقبل، مشيرًا إلى أنها ستكون متاحة أمام العامة في الربع الأول من العام المقبل.

وبحسب البيان، فإنه خلال الفترة التجريبية التي ستنطلق في نوفمبر المقبل، يتعين على من يرغب ب فتح حساب على منصة “تروث سوشل” أن يتلقى منها “دعوة” بعد أن يسجل اسمه على قائمة انتظار في موقع إلكتروني مخصص لهذه الغاية.

وستوفر الذراع الإعلامية الجديدة للرئيس السابق، “مجموعة ترامب للإعلام والتكنولوجيا”، أيضًا خدمة الفيديو عند الطلب مع برامج ترفيهية وتدوينات صوتية “لا صحووية” أي مناهضة للقيم الليبرالية، كما جاء في البيان.

وكان الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، قد هدد في أكثؤر من مناسبة بإنشاء شبكة تواصل اجتماعي جديدة ومختلفة، عقب تعرض حساباته للإغلاق على منصات تويتر وفيسبوك وانستغرام.

وفرضت شبكات التواصل الاجتماعي العملاقة الثلاث حظرًا على الملياردير الجمهوري في أعقاب الهجوم الدموي الذي شنه جمع من أنصاره على مبنى الكابيتول في السادس من يناير الماضي في محاولة لمنع الكونغرس من المصادقة على فوز منافسه جو بايدن بالرئاسة.

وقبل حظره، كان لدى ترامب ما يقرب من 89 مليون متابع على “تويتر” و35 مليونا على “فيسبوك” و24 مليونا على “إنستغرام”.

المصدر : سبتوتنيك – روسيا اليوم


التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *