التخطي إلى المحتوى

قررت بلدية أم الفحم في الداخل الفلسطيني، مساء اليوم الأربعاء، فرض إضراب عام وشامل غدًا الخميس؛ احتجاجًا على جرائم القتل.

وبحسب بيان صادر عن البلدية، فإن الإضراب يشمل المحلات التجارية والمؤسسات العامة والخاصة والمدارس، باستثناء التعليم الخاص، داعيةً أهالي المدينة إلى الالتزام به.

ووجه البيان دعوة لأئمة وخطباء المساجد بضرورة تخصيص خطبة الجمعة للحديث عن الأوضاع التي تمر بها المدينة، وتغليب لغة الحوار والنقاش والعفو والصفح والتسامح بين الناس.

وطالب بتنظيم وقفة احتجاجية أمام مركز الشرطة السبت المقبل. وتوجهت البلدية في بيانها لأهل الخير والإصلاح أيضًا لأخذ دورهم في الإصلاح بين الأطراف المتخاصمة.

وأوضح البيان، أن “المجلس البلدي، ناقش تدهور الأوضاع وفقدان الأمن والأمان في البلد مؤخرًا”، مبينًا أن “عدد القتلى في المدينة وصل منذ بداية العام الجاري، إلى ثمانية شبان”.

المصدر : وفا