التخطي إلى المحتوى

هذه هي العملية التي يتم من خلالها تناول الطعام وتكسيره، وبالتالي فإن جميع الكائنات الحية على الأرض تحتاج إلى طعام يحتوي عليه الطعام، والذي تستهلكه بطرق مختلفة، ويستخلص الإنسان الطاقة من الطعام لأنه كائن حي يحتاج إلى الغذاء. . بشكل مختلف عن بعض الكائنات الحية الأخرى. وهذا يشير إلى وجود نظام داخلي يقوم بهذه العملية المعقدة ويحملها داخل الجسم حتى يتم استخدامه، وهذا النظام يسمى الجهاز الهضمي، والذي لا نجد هذا التعقيد في الكائنات الحية الأخرى مثل الأسماك، ولا شيء. من أجزائه موجودة في بعض الكائنات الحية مثل النباتات التي لا تتناول الطعام، وفي مقالنا اليوم سنجيب على هذا السؤال ونتعرف أكثر على ماهية الجهاز الهضمي في جسم الإنسان وأجزائه.

الجهاز الهضمي في جسم الإنسان

الجهاز الهضمي عبارة عن سلسلة من الأعضاء الداخلية والجوفاء التي ترتبط ببعضها البعض، تبدأ من الفم وتنتهي بالشرج، حيث يتم إخراج الفضلات منها، ويتكون الجهاز الهضمي بالترتيب مما يلي

  • الفم الذي يقوم بعملية البلع.
  • المريء هو عضو طولي يأخذ الطعام من الفم ويمرره إلى المعدة من خلال عملية تسمى التمعج.
  • المعدة هذا عضو مجوف يحتفظ بالطعام أثناء خلطه بإنزيمات المعدة لتفتيته.
  • الأمعاء الدقيقة هو عضو يبلغ طوله 22 قدمًا ويتكون من ثلاثة أجزاء الاثني عشر، والصائم، والدقاق، ويفكك الطعام بمساعدة الإنزيمات التي يفرزها البنكرياس والكبد.
  • الأمعاء الغليظة أو الأمعاء الغليظة هذا هو العضو الذي يربط الأمعاء الدقيقة بالمستقيم وتتمثل وظيفته في معالجة وإخراج الفضلات.
  • المستقيم هو العضو الذي يربط الأمعاء الغليظة بفتحة الشرج وتتمثل وظيفته في استقبال البراز من الأمعاء الغليظة وإرسال رسائل تخبرك بوجود براز يجب إزالته من الجسم.
  • فتحة الشرج وهي قناة تتكون من عضلات قاع الحوض وكذلك عضلات الشرج الداخلية والخارجية، وتتمثل وظيفتها في إزالة الفضلات خارج الجسم.

هذه هي العملية التي يتم من خلالها ابتلاع الطعام وتفتيته

مثل الكائنات الحية الأخرى، يحتاج الإنسان إلى الطاقة، التي يتلقاها من الطعام الذي يبتلعه عن طريق الفم، لكن الطاقة التي يستخلصها الجسم من هذه المواد لا تصل إلى الدم، الذي ينقل الطاقة عندما يبتلعها الإنسان، بل يستخرج عناصر غذائية مهمة. منه، مثل الكربوهيدرات والبروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن والماء، وهي مواد أساسية لا يمكن لأي عنصر من عناصرها الاستغناء عنها، حيث أنها توفر الطاقة وتساعد على النمو وإصلاح الخلايا التالفة في جسم الإنسان. الجسم وتوليد خلايا جديدة، وبالتالي فإن الجهاز الهضمي يكسر هذه العناصر الغذائية لاستخراج العناصر الغذائية التي ذكرناها منها. بمساعدة بعض الأعضاء الداخلية الأخرى في جسم الإنسان، فإن هذه العملية المعقدة التي يقوم بها الجهاز الهضمي، من ابتلاع الطعام إلى تكسيره وامتصاص العناصر الغذائية، تسمى

  • عملية الهضم

كيف يتم الهضم والامتصاص في الجهاز الهضمي

 ان عمليه الهضم هي احد العمليات الحيوية المهمة التي تتم في جسم كل كائن حي، وهي ضرورية من اجل  إنتاج مركبات الطاقة وتخزينها في الخلايا الحية، وتعد علوم الأحياء من العلوم الهامة التي يتم تدريسها لطلاب المراحل جميع  المراحل الأساسية الذين  يتعرفون من خلالها على العمليات الحيوية اتي تتم داخل كل خلية حية. وفي بداية هذا المقال ذكرنا الأجزاء التي يتكون منها الجهاز الهضمي لنقل الطعام داخل الجسم حتى يخرج كنفايات، ولكن أثناء عملية النقل هذه، يقوم الجسم بتحويل العناصر الغذائية إلى مغذيات يمتصها الجسم من خلال الجدران. المعدة.ما يسمى بعملية الهضم والامتصاص، وطالما لم يتم تكسيرها داخل الجهاز الهضمي فإنها تحتاج إلى ثلاثة أعضاء تسهل هذه العملية من خلال إفرازات داخل أعضاء الجهاز الهضمي وهي

  • البنكرياس وهو العضو الذي يفرز إنزيمات الجهاز الهضمي في الاثني عشر في الأمعاء، وهو أهم جزء في عملية الهضم الكيميائي، كما أن البنكرياس مسؤول أيضًا عن إطلاق الأنسولين في الدم أثناء عملية التمثيل الغذائي للسكر.
  • الكبد تتمثل وظيفته الرئيسية في معالجة العناصر الغذائية التي يمتصها الجسم من الأمعاء الدقيقة عبر الصفراء.
  • المرارة هذا هو العضو الذي يخزن ويركز الصفراء من الكبد.

بهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا بعنوان “هذه هي العملية التي يتم فيها بلع الطعام وتفكيكه”، وبفضل ذلك أجبنا على السؤال المطروح وتعلمنا أكثر عن ماهية الجهاز الهضمي في جسم الإنسان وما هو موجود فيه. أجزاء وكيفية حدوث عملية الهضم والامتصاص في الجهاز الهضمي.