التخطي إلى المحتوى

هل ينزل الله إلى الجنة الدنيا ليلة القدر، وتعتبر ليلة القدر من الليالي المباركة عند المسلمين، إذ تتكرر هذه الليلة في شهر رمضان المبارك من كل عام، والعديد من الأحاديث والآيات من كتاب الرسول صلى الله عليه وسلم. أظهر الله عز وجل فضيلتك وجزئ من يرتكبها، واذكر واستغفر من الله تعالى، وفي الليل نتعرف على ليلة القدر، وهل ينزل الله في هذه الليلة إلى أدنى سماء.، و.

معلومات عن ليلة القدر

ليلة القدر هي إحدى الليالي الخاصة التي تتكرر كل عام في شهر رمضان المبارك، ويصادف موعد ظهورها في العشر الأواخر من الشهر الفضيل – وهذا يؤكد أن هذه الليلة لها فضل كبير. فقال تعالى في كتابه العزيز “إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلَهُلِمْ بَلْحَّلُلِهْ بَلْحَّلُلِهْ.

هل ينزل الله إلى الجنة السفلى ليلة القدر

نعم، إن الله تعالى ينزل إلى جنة الدنيا ليلة القدر بما يليق بعظمته وجلاله – سبحانه – بغير تكيف ولا شبه ولا تجاوز. وهو كل هذه النظرة المستمعة والعامة “. وأصله – له المجد الأعلى – لا يقتصر فقط على ليلة القدر. قال “يَنْزِلُ رَبُّنا -تَبارَكَ وتَعالَى- كُلَّ لَيْلَةٍ إلى السَّماءِ الدُّنْيا، حِينَ يَبْقَى ثُلُثُ اللَّيْلِ الآخِرُ فيَقولُ مَن يَدْعُونِي فأسْتَجِيبْ له.

متى ينزل الله الى اسفل الجنة، كم الساعة

أوضح لنا الرسول صلى الله عليه وسلم أن الله تعالى ينزل في الثلث الأخير من الليل ليستجيب صلاة عباده ويغفر لمن يستغفر ويقبل توبة هؤلاء. الذين يلجأون إليه ويسألون السائل سؤالهم. حيث قال “إن الله عز وجل يمد يده ليلاً لكي يتوب خطاة النهار ويمد يده نهاراً لكي يتوب الخطاة”.

متى يبدأ وينتهي وقت نزول الله إلى أدنى سماء

وقت نزول الله يبدأ وينتهي في الثلث الأخير من الليل، ومن المعروف أن الليل يبدأ من وقت أذان المغرب حتى وقت أذان الفجر الحقيقي، فإذا قسمت هذه الفترة إلى ثلاثة أجزاء، فإنها يتضح أن الثلث الأخير من الليل يكون من الساعة الثانية عشرة ليلاً حتى أذان الفجر، لذلك يفضل أن تؤدى صلاة الليل في الثلث الأخير، وهذا يتفق مع حديث عبد الله بن عمرو الذي قاله. قال أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له ليلة ثلثها، وسدس ينام، ويصوم نهاراً، وينتهي نهار. أن الله القدير ينزل إلى الجنة السفلى في هذا الوقت من الليل.

هل تستجاب الصلاة في الثلث الأخير من الليل

نعم يستجيب الله تعالى صلاة عباده في الثلث الأخير من الليل، والدليل على ذلك تقدم أبو هريرة، أي أن الله تعالى ينزل إلى الجنة السفلى بما يليق به – سبحانه – و لا يسأل الملائكة عن مكانة عباده، بل أن الله تعالى هو الذي يفحصهم، ويسمع صلواتهم، ويجيب الذين يصلون له في هذه الساعة المباركة.

بهذا نكون قد انتهينا من هذه المقالة بعنوان “هل ينزل الله إلى أدنى سماء ليلة القدر”، حيث توصلنا إلى معلومة ليلة القدر، وهل نزل الله العلي إلى الجنة الدنيا على هذا. في الليل، وفي أي ساعة ينزل الله القدير إلى أدنى السماوات، وهذا التضرع يُستجاب في الثلث الأخير أم لا.