التخطي إلى المحتوى

هل طواف الوداع من بنود صحة الحج، فالحج من أركان الإسلام الخمسة، ولكنه محجوز لمن يقدر على ذلك، ويأتي المسلمون من جميع أنحاء العالم إلى مكة لأداء الحج. الحج في أوقات معينة من العام من كل عام، ويتم أداء الحج مرة واحدة لمسلم بالغ القادر يتم التعرف عليه من خلال تحديد جولة الوداع وطريقتها، وما إذا كانت جولة الوداع من شروط صحة الحج.

هل طواف الوداع من بنود صحة الحج

جولة الوداع – آخر طقوس الحج، حيث يقوم الحاج بعمل سبع دوائر حول الكعبة، تسمى بهذا الاسم ؛ لأن الحاج فيها يودع بيت الله الحرام، ويسمى التفافا وداعا، انعطافا للصدر، لأنه يتم على صدر الناس، أي خروجهم من مكة المكرمة. بسم الله الله أكبر. يقبل الحج الأسود، يمسه بيده، أو يشير إليه، وفي كل جولة ينتهي عند الحجر الأسود، وهذه الجولة خارج حجر سيدنا إسماعيل.

هل الوداع الالتفاف على شروط مشروعية الحج

اختلف العلماء في مرسوم الانعطاف على قولين

  • القول الأول إن التفاف الوداع واجب، ولذلك فهو شرط من شروط صحة الحج، وهذا القول ينسب إلى الحنابلة والحنفي، ومن ترك منعطف الوداع عمدًا وجب عليه الأضحية، أي وعليه أن يذبح شاة على الأقل في الحرم ويوزعها على فقراء أسرته، وإذا كان غير قادر على تكليف أحد بهذا العمل.
  • الرأي الثاني أن الوداع الطواف سنة لا يشترط لصحة الحج، وهذا القول منسوب إلى الإمام داود ومالك وابن المنذر والشافعي.

والأرجح أن من أهمل في الوداع لسبب وجيه فلا مانع منه.

هل يمكن مغادرة جولة الوداع

لا يجوز للحاج ترك منعطف الوداع، وإذا تركه وجب عليه التضحية، ودليل ذلك حديث الرسول صلى الله عليه وسلم من عند عبد الله. قال ابن عباس رضي الله عنه (تفرق الناس في كل اتجاه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الله عليه وسلم لن ينفر أحد حتى آخر عهده في المنزل. قال زهير تركوا كل الوجوه، ولم يقل وو.

مرسوم في وداع الحاج

اختلف العلماء في حكم رحلة الوداع للحاج، والراجح من أقوالهم المختلفة أن الحاج غير ملزم بأداء رحلة الوداع، بل أنه يجعل رحلة الوداع أفضل، ووقت الوداع. الجولة له عند الخروج مثل الحاج، وإذا ترك الحاج جولة الوداع فلا مانع له، والجدير بالذكر أن جولته وصاحبه أثناء أداء العمرة كافية، مثل الحاج الذي جعل طواف الإيفاد وسار بعد طواف الإفاد في اليوم الرابع عشر، أو بعد رمي الجمرات، ولذلك فهو بمثابة طواف الوداع.

لذلك فإن الحاج الذي انعطف وفتش وذهب في الحال لا يلزمه أن يودع، والحاج الذي يتأخر ويبقى بعد الموت لا يلزمه الوداع بل الأفضل له.

وداعا على مدار الساعة

يتم منعطف الوداع بعد كل مناسك الحج، لذلك يجب على الحاج أو يريد أن يذهب سبع حوالات إلى بيت الله، وانعطاف البيت سبعة بدون صاي، ثم يصلي ركعتين، ثم يذهب إلى أهله، وفي ذلك، على ما فعله رسول الله صلى الله عليه وسلم. في نهاية الليل، قام بجولة وداع، ثم أدى صلاة الفجر في اليوم الرابع عشر، ثم ذهب بعد صلاته إلى المدينة المنورة.

شروط الوداع

جولة الوداع لها عدد من الشروط التي يجب الالتزام بها وهي كالتالي

  • التفاف الوداع لغير أهل مكة ومكة، ويطلق عليهم أهل الآفاق. لأنهم لا يسكنون بالمكرم بمكة، وقد أشارت المذهب الحنفي إلى أن أهالي المحرم بمكة المكرمة أو أهلها غير مطالبين بالالتفاف، لأن هذا الانعطاف وداع للبيت الحرام. . هذا ليس ضروريًا لكل من يعيش داخل الحرم. أما الشافعي فيعتبر أن من واجب كل من يريد أن يترك الحرم ويسافر، حتى لو كان من أهل الحرم. التفاف وداع ليكون ممثلا للجميع.
  • طهارة المرأة من الحيض والنفاس، وإذا خرجت من الوداع لا تحتاج إلى دم.
  • عمدًا لأن الوداع عبادة.
  • الترتيب تجري جولة الوداع بعد جولة الزيارة.

وهكذا وصلنا إلى ختام مقالنا الذي علمنا فيه أن منعطف الوداع شرط من شروط صحة الحج، وتعريف منعطف الوداع وطريقته.