التخطي إلى المحتوى

من هو رامي شعت ويكيبيديا من هو رامي شعث السيرة الذاتية .. رامي نبيل شعث، 48 سنة، ناشط سياسي وأحد مؤسسي حزب التشريع وحركة المقاطعة، مطالبه الرئيسية تركزت على جذب المشاريع الاستثمارية الاقتصادية من الصهيونية. بالإضافة إلى ذلك، يتم تطبيق إجراءات عقابية ضد إسرائيل. وأعرب رامي شعث عن رفضه لما أصبح يعرفه بـ “مسيرة القرن التجارية” التي تتضمن إبرام دول المنطقة العربية اتفاقية سلام شامل مع الكيان الصهيوني لتصبح جمهورية ذات علاقات طبيعية مع الكيان الصهيوني. الدول المجاورة التي اعتبرها رامي مدفونًا. للقضية الفلسطينية وحق العودة. يذكر أن الناشط السياسي رامي شعث يحمل الجنسيتين الفلسطينية والمصرية. وهو الابن الأكبر لزعيم الحكومة الفلسطينية نبيل شعث الذي شغل مناصب مهنية في الحكومة الفلسطينية منها منصب وزير الخارجية وممثل الرئيس الفلسطيني. رئيس وزراء السلطة الوطنية الفلسطينية.

من هو رامي شعث ويكيبيديا

رامي شعث، ناشط سياسي فلسطيني مصري، ولد في دولة مصر العربية عام 1974 م، لأب فلسطيني، نبيل شعث، أحد قادة إدارة الدولة الفلسطينية، وأم فلسطينية السيدة رجاء أبو غزالة. . كان أبرز نشاطاته في دولة مصر العربية، مشاركته في ثورة يناير التي اندلعت للإطاحة بنظام الرئيس المصري محمد، في إطار ما أصبح يعرف بـ “الربيع العربي”.

السيرة الذاتية رامي شعت

الاسم الكامل رامي نبيل شعث. تاريخ الميلاد 1974 م – العمر 48 سنة. مكان الميلاد الإسكندرية، دولة جمهورية مصر العربية. اسم الأب نبيل شعث. اسم الأم رجاء أبو غزالة. دين المسلمين. الحالة الاجتماعية متزوج. اسم الزوجة السيدة الفرنسية سيلين لو برون. المهنة ناشط سياسي وحقوقي.

قصة اعتقال الناشط السياسي رامي شعث

اعتقلت السلطات المصرية الناشط السياسي رامي نبيل شعث، في 5 يوليو 2022، من منزله بالعاصمة المصرية القاهرة، في محيط حملة أمنية واسعة النطاق تهدف إلى اعتقال جميع النشطاء السياسيين والحزبيين والصحفيين والتجارة. النقابيون والشركات المشاركة في القضية المعروفة على القنوات الفضائية والمواقع الإلكترونية والصحف، باعتبارها قضية “خلية الأمل”. “. ونتيجة لذلك، واجه الناشط رامي شعث تهماً في القضية رقم “930” لسنة 2022 بتقييد أمن الجمهورية العليا، والتي تضمنت اتهام رامي بارتكاب جرائم تكوين الجمعيات. مع جماعة تشكلت بالمخالفة لأحكام الدستور المصري، وكان الغرض منها حسب التهم

الدعوة إلى تعليق أحكام القانون والقوانين المصرية. تجريم الشركات العامة والهيئات العامة عن أداء وظائفها. تعمد نشر تحديثات ومعلومات وبيانات كاذبة عن أوضاع الدولة السياسية والاقتصادية من أجل زعزعة السلم العام وإضعاف الثقة بشركات الجمهورية.

وبخصوص هذه الاتهامات، عرضت محكمة النقض حكمها النهائي بمن فيهم رامي شعث و 13 متهما جديدا بينهم المحامي السابق والنائب زياد العلمي، على قوائم التطرف المسلح لمدة 5 سنوات.

المطالبة بالإفراج عن رامي شعث

طالبت أسرة الناشط السياسي رامي نبيل شعث الحكومة المصرية مرارًا بالإفراج عن رامي بحجة أن اعتقاله يحمل طابعًا سياسيًا بسبب معارضته لما يسمى “اتفاقية تجارة القرن”. بعد زيارة والدها في السجن، كشفت مريم، إحدى الناشطات، عن تفاصيل قليلة عن حياة رامي في الزنزانة، قائلة على صفحة حملة الحرية على فيسبوك “من الصعب جدًا رؤية والدي مرة في الشهر، وفي تلك الزيارة لم يرافقه سوى عشر دقائق، وقبل ذلك انتظرنا عدة ساعات قبل أن يسمحوا لنا بالدخول “. ثم تابع “يوضح أن والديّ صعبان، ويوضح أنه يعاني من صعوبة في النوم، وعيناه متيبسة، وهذا بسبب كثرة الأشخاص الذين توافدوا على زنزانته نتيجة أعمال الترميم. الذي قام به. يحدث في خلايا أخرى، مما يجعل قلقنا على رامي يتزايد يومًا بعد يوم، وبعد غد، خاصة مع الموجة الحديثة لفيروس كوفيد 19 “.

وتابعت ريم، “مناطق السبات ليست طاهرة وهناك وفرة من الحشرات التي تسكن الفراش، مما يجعل من الصعب النوم والعيش. أحضر لأبي مبيد حشري وأفعل ذلك كل بضعة أشهر. اليوم، بعد 29 شهرًا. منذ اعتقال رامي شعث، أرى أن والدي قد بدأ. لقد سئم من فترة السجن الطويلة وكذلك نحن، فقد حان الوقت لعودة والدي إلى حضن الأسرة للنوم والراحة حتى الآن حوالي 3 سنوات. سنوات في السجن دون ذنب