التخطي إلى المحتوى

من قتل عمار بن ياسر، لقد كان الصَحابي عَمار بن ياسر من رواد الإسلام وقد شهد الإسلام في بداية عهده مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، وواجه أشد أنواع العذاب من قريش قبيلة بسبب إسلامه، ومن خلال هذا المقال عبر موقع الساعة سوف نتعرف على من قتل عمار بن ياسر، تابعوا معنا هذا المقال للنهاية.

نبذة تاريخية عن عمار بن ياسر

ولد عمار بن ياسر في مكة عام 65 قبل الميلاد. هـ- توفي سنة 37 هـ عن عمر يناهز 94 عامًا، وهو ابن ياسر وسمية من المخزومي المظلوم، وكانا من أوائل شهداء الإسلام تحت عذاب قريش، فعرف النبي عليه الصلاة والسلام، و روى حال من هاجروا إليه ومنهم عمار، فسأله الرسول هل انفتح قلبه، فقال، فأجاب الرسول بالنفي، حتى نزل الوحي على رب الخلق.

استشهاد عمار بن ياسر

استشهد عمار بن ياسر في صفر عام 37 هـ وكان من أنصار علي بن أبي طالب في خلافه مع معاوية بعد استشهاد عثمان بن عفان أثناء التمرد، علما بأن هناك أحاديث متكررة عن بعض أصحاب آل دوما، وفيها قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (سيقتله رجال الإجرام)، تبعوه كأنهم يعرفون ما سيحدث وسمعوا ليخبر هاشم بن عتبة.

من قتل عمار بن ياسر

قاتل عمار بن ياسر هو أبو الغادية الجهني، واسمه الحقيقي يسار بن سبأ، كما قيل يسار بن أريهار، والبخاري والحكيم ومسلم وابن معين، حيث يؤكد أنه كان من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم، فحدث عصيان بين الصحابة، وأوصى ابن ياسر بدفنه في ثيابه، فقال ادفنوني بالملابس، فأنا مشاجرة. صلى عليه المؤمنين علي بن أبي طالب دون أن يغتسل، ودفن حيث قتل في صفين، حيث أن قبره هو أشهر قبور صفين وقد تمت زيارته منذ ذلك الحين.

ما قاله النبي عن عمار بن ياسر

كان عمار بن ياسر من المقربين من نبينا الكريم وذكره وذكر مكانته الرفيعة في عدة مواضع، وهي:

  • قال لنا خالد بن الوليد رضي الله عنه حدث بين عمار وخالد بن الوليد خلاف فشتكى منه عمار إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم. قال صلى الله عليه وسلم، صلى الله عليه وسلم “من كان معادًا لعمار فإن الله يعاديه، ومن يبغضه يبغضه الله” ومن افتراءه. له سبحانه سبحانه وتعالى “. قالت سلمة هذا أو شيء من هذا القبيل.
  • حدثنا أنس بن مالك رضي الله عنه “الجنة تشتاق لثلاثة علي وعمار وسلمان”.
  • حدثنا علي بن أبي طالب صلى الله عليه وسلم كنا نجلس مع الرسول صلى الله عليه وسلم لما اقترب منه عمار وطلب الإذن، فقال لنا علي بن أبي طالب.

وهكذا وبعد قراءة أبرز ما قاله الرسول الكريم عن عمار بن ياسر، نختتم مقالنا الذي علمنا فيه عن ابن ياسر والذي قتل عمار بن ياسر، وأخبرنا قصة حياته وإرادته في حياته.