التخطي إلى المحتوى

مقدار الماء الذي يغطي الأرض أحد الأسئلة التي يبحث عنها الكثير من الناس، حيث أن الماء هو أحد الموارد المهمة لاستمرار الحياة على سطح الأرض، فهو مصدر الحياة للكائنات الحية بجميع أنواعها، وتغطي المياه مساحات كبيرة جدًا من الكرة الأرضية، وهذا ما سنقوم بتوضيحه من خلال السطور التالية، وسنشرح أيضًا معلومات أخرى مختلفة حول المياه، وأهميتها على الأرض.

مقدار الماء الذي يغطي الأرض

تعتبر المياه من الموارد الطبيعية التي لها أهمية كبيرة على سطح الأرض بشكل عام، ولكنها تتوزع على الأرض بنسب معينة، وتتواجد في بعض المناطق دون غيرها. لمعرفة إجابة السؤال عن مقدار الماء الذي يغطي الأرض، يجب اتباع النقاط التالية:

  • توجد المياه على سطح الأرض في مناطق معينة، وهي المحيطات والبحار والأنهار والبحيرات ومناطق أخرى.
  • تغطي المياه نسبة من الكرة الأرضية، والتي تصل إلى واحد وسبعين بالمائة من إجمالي مساحة الأرض.
  • تختلف المياه الموجودة على الأرض بين المياه المالحة والمياه العذبة.
  • مع العلم أن نسبة المياه المالحة أكبر من نسبة المياه العذبة الموجودة على سطح الأرض والتي تتوزع في البحار والمحيطات.
  • وأما المياه العذبة فهي المياه النقية الموجودة في مياه النهار.
  • الماء هو مصدر مهم للحياة على الأرض، ويسمى الغلاف المائي.
  • كما يوجد في كثير من الحالات سواء كانت صلبة أو سائلة أو غازية.
  • بالإضافة إلى كونها من الأشياء المهمة على كوكب الأرض، والتي تساعد في التحكم في متوسط ​​درجة الحرارة على الأرض.

 أشكال الماء

تتعدد أشكال المياه المختلفة التي توجد على سطح الأرض، حيث تتوزع بأشكال عديدة ومختلفة، ومن بين أشكالها على الكرة الأرضية ما يلي:

  • المياه العذبة: والتي توجد في الأنهار والمياه الجوفية.
  • المياه المالحة: والتي توجد في المحيطات والأنهار.

توزيع المياه على سطح الأرض

  • يختلف توزيع المياه على سطح الأرض بشكل عام، فهو لا يتواجد بنفس النسبة كما هو الحال في كل منطقة.
  • وذلك لأن الماء يمكن تقسيمه إلى عدة أنواع مختلفة، بما في ذلك المالح أو الطازج.
  • والتي توجد في المحيطات، وكذلك في البحار، بينما توجد كمية منها في المناطق الجليدية، وبعضها في الخلجان.
  • يوجد أيضًا جزء صغير من المياه في الأنهار، وهي مياه عذبة.
  • بالإضافة إلى المياه الموجودة في الأرض والتي تسمى المياه الجوفية.
  • تتوزع المياه في تلك الأماكن المختلفة التي تغطي الكرة الأرضية، بالإضافة إلى وجودها في بعض المناطق الأخرى، وهي البحيرات، أو المستنقعات، وكذلك المياه في الغلاف الجوي.

أشكال المياه على سطح الأرض

توجد المياه على الأرض بأشكال عديدة ومختلفة، تغطي عدة مناطق متنوعة وموزعة في الأرض، وتكون أشكالها على النحو التالي:

  • مياه البحار والمحيطات: وهي مياه مالحة، تصل ملوحتها إلى خمسة وثلاثين بالمائة، وتساعد على ضبط المناخ.
  • الجليد: هو ماء متجمد في أعالي قمم الجبال وفي القطبين، ويشكل خمسة وثمانين بالمائة من نسبة المياه المتجمدة في القارة القطبية الجنوبية.
  • المياه الجوفية: هي المياه المخزنة في باطن الأرض وكذلك بين الشقوق.
  • مياه الأنهار والبحيرات: هي نسبة المياه الموجودة على سطح الأرض، وهي مياه عذبة، وتوجد أيضًا في برك المياه والمستنقعات، ومصدرها الرئيسي مياه الأمطار والثلج.

نسبة الماء العذب على سطح الأرض

بعد أن تعرفنا على نسبة الماء على سطح الأرض بشكل عام، وذلك من خلال الإجابة على سؤال كم يغطي الماء الأرض والذي ذكرناه يصل إلى واحد وسبعين بالمائة من سطح الأرض بشكل عام، لا بد من معرفة نسبة المياه العذبة على سطح الأرض. الأرض وهي كالتالي:

  • يمكن تقدير نسبة المياه العذبة على الأرض بسهولة، لأنها تعتبر أقل من المياه المالحة بمعدلات كبيرة.
  • حيث أن نسبة المياه العذبة على الأرض تعادل ما يقرب من خمسة وثلاثين مليار متر مكعب على الكرة الأرضية.
  • في حين أنه يمكن تقدير النسبة المئوية على أنها اثنين ونصف بالمائة فقط من مساحة المياه بأكملها على سطح الأرض.
  • تستخدم هذه المياه في العديد من الاستخدامات المختلفة، بما في ذلك الزراعة والشرب والعديد من الاستخدامات الأخرى.
  • بينما يستخدم سبعون بالمائة فقط من المياه العذبة للكوكب في الزراعة والباقي يستخدم للشرب ولأغراض صناعية أخرى.

نسبة المياه المالحة الموجودة على الأرض

أما عن المياه المالحة الموجودة على سطح الأرض، فقد ذكرنا أنها تفوق بشكل كبير نسبة المياه العذبة، والتي يمكن استخدامها في أغراض أخرى عديدة ومختلفة، ونسبتها على النحو التالي:

  • تبلغ النسبة المئوية الإجمالية للمياه على سطح الأرض سبعين بالمائة.
  • وهذا يعادل ألف وثلاثمائة وستة وثمانين مليون كيلومتر مربع على المستوى الإجمالي للمياه.
  • كما ذكرنا، فإن نسبة المياه العذبة على الكرة الأرضية هي اثنان ونصف بالمائة من نسبة المياه بشكل عام.
  • بينما تغطي نسبة المياه المالحة الموجودة على سطح الأرض أكثر من سبعة وتسعين ونصف بالمائة من إجمالي المياه.
  • توجد المياه المالحة في البحار والمحيطات، والتي تغطي مساحة كبيرة جدًا منها في العديد من المناطق المختلفة حول العالم.
  • تبلغ مساحة المياه في المحيط الأطلسي حوالي اثنين وثمانين كيلومترا مربعا.
  • يصل حجمه إلى ثلاثمائة وثلاثة وعشرين كيلومترًا مربعًا، ويبلغ عمقه حوالي ثلاثة آلاف وتسعمائة متر.
  • أما المحيط الهادئ، فتبلغ مساحة المياه فيه حوالي مائة وخمسة وستين كيلومترًا مربعًا.
  • بينما يصل الحجم إلى سبعمائة وسبعة كيلومترات مكعبة، بينما يبلغ العمق أربعة آلاف متر.
  • تبلغ مساحة المياه في المحيط الهندي ثلاثة وسبعين كيلومترًا مربعًا.
  • حجمه مائتان وواحد وتسعون كيلومتر مكعب، وعمقه ثلاثة آلاف وتسعمائة.
  • أما المساحة المتبقية من المياه في كل البحار والمحيطات فتبلغ ثلاثمائة وواحد وستين كيلومترا مربعا.
  • حجم الماء فيها ألف وثلاثمائة وسبعون كيلومتر مكعب، وعمقها ثلاثة آلاف وسبعمائة وتسعون متراً.

أهمية الماء على سطح الأرض

للمياه أهمية كبيرة على سطح الأرض، لأنها مصدر الحياة على سطح الأرض بشكل عام، وتكمن أهميتها في النقاط التالية:

  • تساعد على ضبط معدل الحرارة في المناخ.
  • يساعد في الحفاظ على الضغط الجوي خلال دورته.
  • كما أنها تساهم في نمو النباتات وزراعتها على الأرض من خلال عملية التمثيل الضوئي.
  • كما أنه مصدر للشرب للكائنات الحية، ويستخدم في العديد من الأغراض المختلفة.
  • إنها مصدر الحياة لبعض الكائنات الحية التي تعيش في الماء، مثل الأسماك.