التخطي إلى المحتوى
معنى السبع المثاني في القرآن

معنى السبع المثاني في القرآن، حيث يبحث كثير من الناس عن معنى السبعة المثاني في القرآن الكريم، وهو من الأمور التي اختلف فيها كثير من العلماء ؛ لأن المثاني هم الميثانيون. السور القرآنية وفيها نصائح أو دروس، ومعلوم أن القرآن الكريم يحتوي على كثير من التحذيرات، ومن خلال السطور القادمة نستعرض التكرارات السبع، ولماذا سميت بهذا الاسم، وما هي الخلافات التي وقعت عليهم.

معنى السبع المثاني في القرآن

  1. يعتبر معنى المثاني آيات قرآنية، وهي عبارة عن مجموعة من الخطب والدروس المختلفة.
  2. سميت تلك الآيات بالمثاني، وطبقت كلمة سبعة المثاني على سورة الفاتحة.
  3. وهي من السور القرآنية التي تحتوي على سبع آيات ولذلك سميت بالمثاني السبعة.
  4. يعتقد بعض العلماء أيضًا أن هناك بعض السور القرآنية الأخرى التي تسمى السبعة المثاني.
  5. وهي السور القرآنية التي تحمل خطبة قرآنية في آياتها.

الآيات السبع في القرآن الكريم

  1. بالرغم من وجود بعض الآيات القرآنية العظيمة التي تنص على أن المثليين السبعة هم سورة الفاتحة، وآياتها سبع آيات.
  2. وذلك باتباع كتاب الله تعالى تحديدا في سورة الجهر والآية السابعة والثمانين.
  3. حيث قال الله تعالى في كتابه الكريم: (وَجَدْنَا أَحْنَاكُمَا سَبْعًا مِنْ مُرَوِّداتِ وَقُرْآنٍ عَظِيمٍ). صدق الله العظيم.
  4. وعند تفسير هذه الآية نجد أن الله تعالى يعني آيات سورة الفاتحة، وجاء بعدها القرآن الكريم، أي أن الفاتحة هي السبع مكررة.
  5. عن النبي صلى الله عليه وسلم أن الآيات السبع المكررة هي الحمد لله رب العالمين إذ قال إنها السبع.

المثانات السبع الطويلة في القرآن

  1. وهناك أيضًا السبعة المثانيون من القرآن الكريم الذين اختلف عليهم أيضًا العديد من العلماء.
  2. حيث رأى بعض أهل العلم أن حروف العلة السبعة الطويلة هي سورة البقرة وسورة العمران.
  3. وكذلك سورة النساء، وسورة المائدة، وسورة الأعراف، وسورة الأنعام، وسورة التوبة، فهي من نفس السورة.
  4. وهذا هو الرأي الذي اتجه إليه كثير من العلماء، لأن كلمة القرآن العظيم جاءت مقترنة بالسبعة من اللطف العام إلى الخاص.
  5. هذا هو الموضوع الذي فيه المثاني السور التي تتكرر فيها الدروس والنصائح.

سبب تسمية القربة السبعة بهذا الاسم

وتعددت الآراء حول تسمية المثاني السبعة بهذا الاسم، لأن العديد من العلماء اختلفوا حول المثاني السبعة نفسها في القرآن الكريم.

  1. وقد قال بعض أهل العلم: أنها سميت بهذا الاسم ؛ لأن العبد إذا صلى يضاعفها.
  2. أي أه يكررها في كل ركعة موجودة في صلاة واحدة.
  3. وقيل أيضا: سميت بهذا الاسم ؛ لأن العبد يمجد الله تعالى فيه.
  4. أي أن العبد يمدح الله تعالى بها ؛ لأنها من السور القرآنية التي تحتوي على عبارات كثيرة في الثناء والحمد لله تعالى.
  5. كما اختلف كثير من العلماء في السبب. ورأى بعضهم أنها سميت بالتوأم لاستبعاد أمة محمد صلى الله عليه وسلم ..
  6. أي أن سورة السبع المثاني لم نزل على أحد قبل تلك الأمة، وهي من ثناء الأمة من الله تعالى على هؤلاء السبعة المثاني.