التخطي إلى المحتوى

بقلم هديل الصايغ

دبي (رويترز) – قال مصدران لرويترز إن شركة أفيرما كابيتال ومقرها سنغافورة تسعى لبيع حصتها والخروج من مجموعة فاين القابضة ومقرها الأردن، إحدى أكبر الشركات المصنعة للمناديل والمنتجات الصحية في الشرق الأوسط.

وأضاف المصدران، اللذان طلبا عدم الكشف عن هويتهما لأن الأمر لم يتم الإعلان عنه بعد، أن Afirma تعمل مع بنك Mollys & Co لترتيب بيع حصتها الأقلية في الشركة.

وامتنع أفيرما وموليز وفاين عن التعليق عندما اتصلت بهم رويترز يوم الثلاثاء.

تأسست شركة فاين على يد إيليا نقل عام 1952 وتقدم منتجاتها للعملاء في أكثر من 80 دولة حول العالم. تنتج الشركة مجموعة واسعة من السلع والمنتجات تتراوح من مناديل الوجه والمطبخ إلى حفاضات الأطفال والكبار.

ازداد نشاط شركات الاستثمار في الأسهم الخاصة في منطقة الشرق الأوسط، مدفوعاً بالنمو الاقتصادي القوي بعد الوباء في المنطقة، والذي يدعمه تنامي الثقة في مجالس إدارات الشركات وتناميها.

Firma هي الذراع الاستثمارية السابقة في الأسهم الخاصة لبنك ستاندرد تشارترد. يدير الأصول نيابة عن الشركاء العالميين وصناديق الثروة السيادية. انفصلت Afirma عن Standard Chartered بعد أن قاد سبعة شركاء عملية الاستحواذ الإداري في عام 2022.

اشترت ذراع الأسهم الخاصة لبنك ستاندرد آند تشارترد حصة في فاين في عام 2015 مقابل 175 مليون دولار.

صرح جيمس لافرتي، الرئيس التنفيذي لشركة Fine، في تقارير إعلامية في عام 2022 أن الشركة تعتزم إجراء طرح عام أولي في بورصة لندن (LON ).

تسعى شركات الاستثمار في الأسهم الخاصة عادةً إلى الخروج من استثماراتها بعد خمس إلى سبع سنوات من شرائها.

(تغطية لسليمان الخالدي من عمان، نقل سلمى نجم للنشرة العربية، تحرير مروة سلام)