التخطي إلى المحتوى

مدة العلاج المناعي للسرطان وآثاره على المريض، كل هذه الأسئلة تدور في أذهان الكثير من الناس، حيث أن هناك العديد من العلاجات التي تستخدم في جميع مراحل السرطان المختلفة، وذلك لمساعدة الممرضة على التخلص منه. هذا المرض والان سنعرف من خلال مقالنا اليوم كل ما يتعرق هذا المرض وعلاجه.

مدة العلاج المناعي للسرطان وآثاره على المريض

هذا السؤال في أذهان كثير من الناس، ولهذا جئنا إليكم الآن لنعرف إجابة هذا السؤال بالتفصيل:

  • لا توجد مدة محددة لتأثير العلاج المناعي على مريض السرطان.
  • ولكن هناك العديد من الدراسات التي أثبتت أن العلاج المناعي نجح في إبقاء 10 إلى 30 في المائة من مرضى السرطان بعمر أطول من المرضى الآخرين.

معلومات عن  العلاج المناعي لسرطان الرئة

سنزودك الآن بمجموعة من المعلومات المتعلقة بالعلاج المناعي لسرطان الرئة، كل ما عليك فعله هو اتباع النقاط التالية:

  • العلاج المناعي هو علاج جديد يستخدم لعلاج مجموعة متنوعة من السرطانات، بما في ذلك سرطان الرئة.
  • العلاج المناعي يساعد جهاز المناعة في جسم المريض.
  • من أجل التعرف على الخلايا السرطانية ومهاجمتها، هناك العديد من أنواع العلاج التي تستخدم لمحاربة سرطان الرئة، وهذه الأنواع هي كالتالي:
    • تقديم أنواع مختلفة من العلاجات كطرق بديلة للجسم لمهاجمة الخلايا السرطانية.
    • مثبطات نقاط التفتيش المناعية.
    • لقاحات علاجية.
    • العلاج بالخلايا التائية.

 ما أنواع العلاج المناعي

العلاج المناعي له العديد من الأنواع المختلفة التي سنتعرف عليها الآن من خلال النقاط التالية:

معدلات الاستجابة المناعية

لا تؤثر هذه المواد على الخلايا السرطانية بشكل مباشر، لكنها تحفز جهاز المناعة في الجسم على مهاجمة الخلايا السرطانية بشكل مباشر، وهذه الطريقة كالتالي:

  • استخدام المركبات الموجودة في المواد عن طريق حقنها في المريض، وذلك لتحفيز جهاز المناعة لديه لمهاجمة الخلايا السرطانية المنتشرة.
  • يمكن إعطاء هذه المواد على شكل محاليل، وذلك لتحفيز جهاز المناعة على القيام بعمله وتقليل انتشار الخلايا السرطانية في الجسم.
  • السيتوكينات هي من بين أبرز المركبات المتوفرة في هذا النوع، لأنها تساعد الجهاز المناعي على العمل بشكل أفضل.

الأجسام المضادة وحيدة النسيلة

هذه المضادات الحيوية عبارة عن علاجات مخبرية تحدد نوع البروتين الذي يرتبط بالأورام الموجودة في الجزء العلوي من الخلايا، ويتم استخدامها بهذه الطريقة:

  • يتم استخدامه لتحديد مكان الورم في الجسم، ومن ثم نقل المواد العلاجية للورم مباشرة.
  • يمكن استخدامه لضرب جزيئات معينة على سطح الخلية.
  • يستخدم الهرسبتين لتجديد خلايا معينة كما لو كانت خلايا ثدي من أجل علاج سرطان الثدي.
  • تستهدف الريتوكسيم خلايا الليمفوما.

تطعيمات السرطان

لدى مريض السرطان عدة أنواع من التطعيمات يتم من خلالها تحصينه ضد الأمراض الأخرى، كما أنه يساعد جهاز المناعة على الوقوف في وجه السرطان لمنع انتشاره. تعمل هذه التطعيمات بالطريقة التالية:

لقاحات للوقاية

  • تستخدم هذه اللقاحات لمكافحة فيروس الورم الحليمي البشري الذي يؤدي إلى الإصابة بسرطان الرحم لدى كثير من النساء.
  • كما أن هذا النوع من التطعيم يقلل من الإصابة بالعديد من الأمراض.
  • بينما يقوم بتوسيع جهاز المناعة بمجموعة من المستضدات لمساعدته على القيام بعمله.

تقود الطريق

  • تزيد هذه اللقاحات من الأجسام المضادة في الجسم.
  • بالإضافة إلى تحديد الجهاز المناعي للخلايا السرطانية بشكل أفضل حتى يتمكن من تدميرها.

العوامل التي تحفز تكوين العناقيد

يحتوي النخاع الموجود في تجويف العظام على خلايا دم مختلفة. هناك خلايا دم حمراء تنقل الأكسجين وخلايا الدم البيضاء التي تمنع العدوى والصفائح الدموية. تعمل هذه المحفزات على النحو التالي:

  • عندما يخضع مريض السرطان للعلاج الكيميائي أو الإشعاعي، يفقد الكثير من خلايا الدم، مما يجعله أكثر عرضة للإصابة بفقر الدم.
  • تزيد هذه العلاجات أيضًا من إنتاج خلايا الدم المفقودة من خلال مجموعة متنوعة من مراحل العلاج.
  • لا تساعد هذه المنبهات في علاج الورم بشكل مباشر، لكنها تنتج خلايا الدم بكميات ضخمة تنشط جهاز المناعة.
  • تصبح قادرة على محاربة الخلايا السرطانية.

من الأشخاص الذين يحتاجون إلى العلاج المناعي؟

أما الأشخاص الذين يحتاجون إلى العلاج المناعي فهم على النحو التالي:

  • الأشخاص الذين يحتاجون إلى العلاج المناعي هم أولئك المصابون بسرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة.
  • هم مؤهلون للعلاج المناعي في معظم الأوقات.
  • يُعطى العلاج المناعي للأشخاص الذين عاد السرطان إليهم بعد العلاج.
  • في كثير من الحالات، يكون العلاج المناعي علاجًا أوليًا، وغالبًا ما يرتبط بالعلاج الكيميائي.
  • لكن الأطباء لم يتمكنوا من التنبؤ بعدد الأشخاص الذين سيستفيدون من العلاج المناعي.
  • إنهم بحاجة إلى الكثير من البحث لتحديد أسباب استجابة بعض الأشخاص بشكل جيد.
  • سبب عدم استجابة الآخرين على الإطلاق.

سلبيات العلاج المناعي لمرضى السرطان

العلاج المناعي لمرضى السرطان له العديد من السلبيات التي سنتعرف عليها الآن من خلال ما يلي:

  • يؤدي العلاج المناعي إلى ظهور الطفح الجلدي.
  • كما أنه يؤدي إلى العديد من مشاكل صحة العين مثل الجفاف والتهيج والالتهاب.
  • كما يؤدي إلى الإرهاق والإرهاق.
  • في كثير من الحالات، قد يؤدي هذا العلاج إلى التهاب المفاصل مما يؤدي إلى الشعور بألم في المفاصل.
  • كما قد يؤدي إلى التهاب في الأمعاء مما يؤدي إلى ظهور العديد من المضاعفات، وهي آلام المعدة والانتفاخ والإسهال.

مميزات العلاج المناعي للسرطان

مثلما أن للعلاج المناعي للسرطان سلبياته، فإن له العديد من المزايا المختلفة التي سنتعرف عليها الآن:

  • لديه القدرة على استهداف الخلايا السرطانية وقتلها دون التسبب في تلف الخلايا السليمة في محيطها.
  • كما أنه يعمل على مقاومة العديد من أنواع السرطانات المعروفة بعدم الاستجابة السريعة للعديد من أنواع العلاجات المنتشرة مثل سرطان الجلد.
  • كما أن لديها القدرة على زيادة فعالية العديد من الأدوية وعلاجات السرطان، عند استخدامها مع أدوية السرطان الأخرى.
  • يساعد في تقليل فرصة عودة السرطان إلى الجسم مرة أخرى بعد الشفاء.

تأثير العلاج المناعي على الخلايا السرطانية

العلاج المناعي له تأثير فعال على الخلايا السرطانية، لذلك جئنا إليكم الآن لمعرفة تأثيره بالتفصيل:

  • يساعد العلاج المناعي على جمع الخلايا السرطانية في مكان واحد بحيث يمكن إزالتها بسهولة عن طريق الإزالة الجراحية.
  • كما أنه يعمل على تأخير نمو الخلايا السرطانية في الجسم.
  • سهولة وصول مركبات الدواء إلى موقع الإصابة بالخلية السرطانية حتى يتم تدميرها.
  • يتتبع الخلايا السرطانية التي لا يستطيع الجهاز المناعي العثور عليها، حتى يتم تحفيز الجهاز المناعي لمهاجمتها.
  • يحفز جهاز المناعة الجسم على إنتاج العديد من الخلايا التي تعمل على محاربة انقسام الخلايا السرطانية.
  • يقلل من انتشار الخلايا السرطانية.