التخطي إلى المحتوى

متلازمة التراجع الذيلية هل تتزوج. يعاني مرضى متلازمة الانحدار الذيلي من عدد من التشوهات الخلقية الناتجة عن اضطرابات نمو حادة للجنين منذ لحظة وجوده في الرحم. من خلال الأسطر التالية من هذه المقالة سوف نقدم بعض المعلومات عن متلازمة التراجع الذيلية وأعراضها بالإضافة إلى الإجابة على السؤال.

تعريف متلازمة التراجع الذيلية

تعد متلازمة التراجع الذيلي من الأمراض الخلقية النادرة. و التي قد تصيب الأجزاء السفلية من جسم الإنسان مسببة انسداد فتحة الشرج وتشوه الأعضاء التناسلية وكذلك أجهزة التبول. في اغلب الأحيان تستطيع أن تؤدي عواقب هذا المرض إلى اضطرابات شديدة في الجهاز الهضمي ووظائفه. و الذي يبدأ المرض في الإنسان لأنه جنين في الرحم، نتيجة مجموعة عوامل وراثية وبيئية، و بالإضافة إلى الحالة الصحية التي قد تتعرض لها الأم.

هل متلازمة التراجع الذيلية التي تتزوجها

لا يتزوج مريض الانحدار الذليلي بسبب تلف أعضائه التناسلية بالكامل مما لا يسمح للمريض بالزواج. والخصيتين عند الرجال المصابين بهذا المرض غائبة أو معلقة. أما بالنسبة للإناث، فإن المستقيم يسدها المهبل مما يمنعها من التزاوج والإنجاب. أجرى الأطباء العديد من العمليات الجراحية على مرضى الانحدار الذيلية، لكن هذا يضمن لهم فقط أداء العمليات الحيوية اللازمة لاستمرار بقائهم على قيد الحياة.

هل يمكن لمريض متلازمة التراجع الذيلية أن يعيش

نعم، وهو قادر على مواصلة حياته رغم الصدمة الشديدة التي ارتبطت به طوال حياته. حيث لا يمكن الشفاء من هذا المرض النادر بالرغم من أن الأطباء يبذلون قصارى جهدهم للتخلص من هذا المرض وعلاج المصابين بالعمليات الجراحية. أدت هذه العمليات إلى تحسين التشوهات الجسدية للمرضى الذين يعانون من مرض الانحدار الذيلية حتى يتمكنوا من الاعتماد على الذات في أمور حياتهم والقيام بأنشطة تضمن استمرار حياتهم. لكنهم لا يستطيعون الزواج وإنجاب الأطفال.

كيف تخفف من حالة المريض بمتلازمة التراجع الذيلية

يمكن لهذا المريض أن يقضي حاجته من خلال فتحة خارج البطن. حيث أن المثانة عند مرضى هذه المتلازمة تالفة بشكل كامل مما يتعارض مع القدرة على التخلص من الفضلات. وبالتالي، يتم تحويل مجرى النفايات من الأمعاء إلى الفتحة الموجودة في جدار البطن، والتي يتم من خلالها تحويل البول إليها بدلاً من المثانة.

هل يستطيع مريض متلازمة التراجع الذيلية المشي

يمكن للمرضى الذين يعانون من متلازمة الانحدار الذيلي المشي ولكن لا يشعرون بالراحة في المشي. يحتاج مرضى هذه المتلازمة إلى أحذية خاصة لدعم أقدامهم ومساعدتهم على المشي. يقوم البعض بتمارين علاجية وجسدية تقوي العضلات والساقين. وبالتالي، فهي تساعدهم على التحرك بشكل مريح.

اهم أعراض متلازمة التراجع الذيلية

تظهر الأعراض بشكل واضح لدى مرضى هذه المتلازمة، ومن أبرزها ما يلي

  • عدم وجود عظام الذيل في العمود الفقري.
  • ضمور الحوض والفقرات السفلية من العمود الفقري.
  • تشوهات كبيرة في الصدر.
  • غياب الأعضاء التناسلية.

وهكذا نصل إلى نهاية مقالنا بعنوان متلازمة التراجع الذني، هل سيتزوج حيث تعلمنا عن متلازمة الانحدار الذيلي وقدرتهم على المشي وأداء الوظائف الحيوية ، و نتمنى ان يكون قد نال اعجابكم.