التخطي إلى المحتوى

ما هي وظيفة الأنسولين في الجسم،  غالبًا ما يرتبط الأنسولين بمرض شائع هو مرض السكري، حيث يستخدم الكثير من الأشخاص المصابين بهذا المرض الأنسولين للتحكم في نسبة السكر في الدم.

ما هي وظيفة الأنسولين في الجسم

  • يتم إفراز الأنسولين من الجسم من مركزه في البنكرياس حتى يستمر الجسم بصحة جيدة.
  • حيث يعمل على الحفاظ على المستوى العام للسكر في دم الإنسان.
  • إذا كان البنكرياس لا يستطيع القيام بهذه الوظيفة بالطريقة الطبيعية.
  • يمكن لأي شخص استخدام الأنسولين الاصطناعي عن طريق حقن الجسم.
  • في حين أن الأنسولين الاصطناعي يحفز البنكرياس، بالإضافة إلى معادلة نسبة السكر في الدم.
  • أنواع الأنسولين الاصطناعية الموجودة في السوق كثيرة ومتنوعة.
  • يمكن استخدام الأنسولين بسرعة لعلاج سكر الدم البشري وهو النوع الأول.
  • يمكن أن يبدأ هذا النوع في العمل في الجسم بعد دقائق قليلة من الحقن.
  • بينما يبقى هذا التأثير في جسم الإنسان لفترة زمنية لا تتجاوز بضع ساعات.
  • أما النوع الثاني فهو النوع طويل الأمد الذي يبدأ بعد ثلاثين دقيقة من الحقن.
  • بالإضافة إلى ذلك، يستمر التأثير لمدة تصل إلى ست ساعات متواصلة.
  • النوع الثالث من الأنسولين الاصطناعي هو الذي يحتاج إلى ساعات حتى يعمل.
  • حيث يبدأ بعد أربع ساعات من أخذ الحقنة، أما مفعولها فيستمر حتى 18 ساعة.
  • يتم حقن النوع الرابع من الأنسولين الاصطناعي ويمكن أن يبقى في الجسم طوال اليوم.

كيفية استخدام الأنسولين للمصاب

  • يحتاج الشخص المصاب بداء السكري إلى جرعة من الأنسولين كل يوم.
  • يحتاج الجسم إلى ضبط مستويات السكر في الدم حتى يشعر المريض بالتحسن.
  • بالإضافة إلى ذلك، لا يوجد هذا المركب على شكل أقراص ذات تأثير قوي.
  • حيث أن حقنة الإنسان من الوسائل الفعالة لهذا المرض.
  • في كثير من الأحيان، لا يستطيع مريض السكري تحديد مقدار الجرعة التي يجب تناولها.
  • هذا المقدار من الأنسولين له العديد من الاعتبارات التي يجب أخذها في الاعتبار.
  • ومن أهمها الخصائص العامة للجسم والحالة المرضية التي يعاني منها الشخص.
  • بالإضافة إلى تأمينه الصحي وأشياء أخرى كثيرة.
  • يمكن الحصول على الأنسولين عن طريق الحقن في الكتفين.
  • أيضا في منطقة الأرداف أو البطن.

احتياطات ونصائح لاستخدام الأنسولين لمريض السكري

هناك بعض الأمور التي يجب الانتباه إليها إذا كنت ترغب في تناول جرعة الأنسولين الخاصة بك، حتى لا يعاني المريض من مشاكل صحية خطيرة، ومن أهمها ما يلي:

  • يجب أن يتم الحقن في البطن، في المنطقة المجاورة للسرير، بإصبعين.
  • هذا هو الحد الأدنى للمسافة التي يمكنك قطعها حتى يمتص الجسم الأنسولين.
  • يجب أن يعتاد الشخص على أخذ حقن الأنسولين في أماكن متعددة وعدم الحقن في مكان واحد.
  • حيث أن الحقن في مكان واحد يساهم في سماكة المكان أو طبقة الدهون.
  • يتسبب هذا في أعراض جسدية تشبه التورم الخفيف أو أشياء أخرى.
  • يمكن أيضًا حقن الأنسولين بشكل دائري أو في اتجاه لا يتوافق مع عقارب الساعة.
  • يجب اتباع تعليمات الطبيب بخصوص كمية الأنسولين ووقت تناوله.
  • هناك بعض الحالات التي تحتاج إلى هذه الجرعة قبل أو بعد الطعام.
  • يحدد الطبيب الجرعة المناسبة حسب حالة المرض.
  • يجب أن تؤخذ جرعة الأنسولين في أوقات مماثلة كل يوم.
  • بحيث لا يحدث خلل في جسم الانسان نتيجة الاختلاط في اوقات الجرعات.

ما هي مشاكل نقص الأنسولين

في بعض الأحيان قد يواجه الشخص بعض المشاكل التي تأتي إليه نتيجة لشيء لا إرادي، مما يتسبب في منع امتصاص الأنسولين أو عدم قدرة الجسم على الاستفادة منه. هذه المشاكل والأعراض هي كما يلي:

  • في بعض الأحيان، قد يكون الجهاز المناعي غير مدرك لخلايا أو مادة الأنسولين.
  • في هذه الحالة يهاجم الأنسولين ومركباته في الجسم.
  • يمكن أيضًا مهاجمة البنكرياس، الذي يطلق الأنسولين في الجسم.
  • في هذه الحالة، لا يستطيع البنكرياس إفراز كميات الأنسولين التي يحتاجها الجسم.
  • مما يؤثر على المريض بشكل كبير ويجعله يشعر بالدوار أو الدوخة.
  • العديد من الحالات التي يمكن أن تعاني من هذه المشكلة تعاني من أمراض أخرى.
  • وتشمل هذه السمنة، وزيادة الوزن المفرطة، أو أولئك الذين لا يتحركون.
  • كل هذه الأشياء تجعل السكر غير منتظم بطبيعته في جسم الإنسان.
  • عند حقن الأنسولين أو إفرازه، يوقفه الجهاز المناعي أو يدمره.
  • حيث تسمى حالة مقاومة الأنسولين في جسم الإنسان.
  • في حالات أخرى، تكون خلايا البنكرياس في جسم الإنسان غير قادرة على إفراز الأنسولين.
  • يحتاجها بشكل أكبر للتعويض عن الكمية التي يهاجمها جهاز المناعة.
  • في هذه الحالة، عندما لا يكون ذلك ممكنًا، يكون الجسم أكثر عرضة للإصابة بمرض السكري.

سكر عالي في الدم

بالإضافة إلى الحالات العادية التي يمكن أن يرتفع فيها مستوى السكر في الدم، هناك بعض الحالات التي لا تعتبر شائعة، ولكن يزيد فيها مستوى السكر بشكل كبير وملحوظ. هذه الحالات هي كما يلي:

  • عظام ضخمة يمكن أن يمتلكها جسم الإنسان أو أطرافه الضخمة.
  • وهو عيب خلقي يظهر منذ الطفولة ويؤدي إلى الإصابة بمرض السكر في الدم.
  • قشر الكظر ومتلازمة كوشينغ، وهي من بين الأشياء التي تم تعريفها على أنها فرط النشاط.
  • حيث أن هذا النشاط يعرض الجسم لعدم إفراز الأنسولين بشكل طبيعي.
  • الأدوية الطبية التي يمكن للشخص أن يتناولها أحيانًا، مثل حبوب منع الحمل.
  • حيث أن هذه الحبوب ستؤثر على صحة الإنسان وتعرضه للإصابة بمرض السكري.
  • لا يمكن للجسم أن يتحمل الجالاكتوز الذي يتم تناوله في جسم الإنسان.
  • إذا كان جسم الإنسان يعاني من نوع من أنواع الورم الأنسولين، مما يساعد على رفع نسبة السكر في الدم.
  • وكذلك أنواع الأورام الانعزالية التي يتعرض لها الإنسان في أوقات مختلفة.
  • وجوده في جسم الإنسان يزيد من المستوى العام للسكر في الدم.
  • الأشخاص الذين يجدون صعوبة في فقدان الوزن الزائد أو يعانون من السمنة المفرطة.
  • الأشخاص الذين يتناولون الكثير من المواد الدهنية أثناء الوجبات الغذائية أثناء النهار.
  • تعد متلازمة التمثيل الغذائي من الأشياء التي يمكن أن تساعد في زيادة مستوى السكر في دم الجسم.
  • كذلك، إذا كان الشخص لا يحرك عضلاته، أو لا يقوم بأي مجهود بدني.
  • كما في هذه الحالة يكون مستوى السكر في الدم غير مستقر ويتعرض الشخص للإصابة بالمرض.