التخطي إلى المحتوى

ما هي أسباب أوجاع الرحم، تعرفي على أهم أسباب آلام الرحم. ومن المعروف أن هذا الجزء مسئول عن احتواء البويضات المخصبة بالحيوانات المنوية وبالتالي يتم تكوين الجنين. كما أنها مسئولة عن خروج الدورة الشهرية. لذلك، من الضروري علاج أي مشاكل مرضية تنشأ. تعرف على المصادر المسؤولة عن هذه الأوجاع بالساعه

ما هي أسباب أوجاع الرحم

أسباب الألم حول منطقة الرحم

آلام التبويض

خلال فترة التبويض، تعاني العديد من النساء من آلام شديدة خلال تلك الفترة. على الأرجح، يكون الألم في جانب واحد من الرحم. خاصة بالنسبة للمبايض، حيث أن السبب وراء كل هذا هو إنتاج بيضة كاملة، والتي قد تصاحب أحيانًا آلام بعض الدم.

الحمل خارج الرحم

حيث يتم إخصاب وزرع الجنين خارج المكان المخصص له (في منطقة فالوب). هذا خطر على حياة الأم والجنين. والأرجح في مثل هذه الحالات أن يتعرض الطفل للموت. الألم ناتج عن الموت والإجهاض

التهابات الحوض

ظهور بعض الالتهابات في منطقة الحوض (أسفل البطن)، وتتكون نتيجة العدوى نتيجة العلاقات الجنسية التي يمكن أن تسبب مرض الإيدز أو الزهري أو الهربس. الأمر الذي يمكن أن يؤدي إلى تدمير تلك المناطق التناسلية بشكل كامل.

الأورام الليفية

قد تلاحظ أن هناك ألمًا في منطقة أسفل الظهر، خاصة أثناء أوقات الجماع. لسوء الحظ، لا يمكن القضاء على هذا الورم إلا من خلال التدخل الجراحي.

تراكم حصوات الكلى

وهو ناتج عن بعض المخلفات الناتجة عن الأملاح، أو عدم شرب الماء لفترات طويلة، أو أن بعض الأجسام جاهزة لتكوينه.

كن مثل الرمل صغير الحجم أو كبير. وتبدأ بالانتقال من منطقة الكلى إلى الحالب ثم الرحم. لهذا، يحدث ألم رهيب لا تستطيع المرأة تحمله.

قد يتسبب أيضًا في ظهور بقع الدم أثناء التبول.

تكيس المبايض

يحدث هذا بسبب امتلاء الكيس بالبيضة بداخله، ولكن عندما يبدأ في الزيادة في الحجم يتحول إلى كيس. ويضغط على الرحم، ويسبب ألماً شديداً فيه. تشعر النساء به في أسفل البطن.

جزء من بطانة الرحم خارج الرحم

تسبب هذه الحالة ألمًا شديدًا عند النساء، خاصة أثناء الدورة الشهرية.

التهابات المسالك البولية

تحدث هذه الالتهابات نتيجة تراكم المخلفات والفطريات والجراثيم في منطقة المسالك البولية.

وبالتالي فإنه يسبب ألماً في منطقة الرحم، لكن يمكن علاجه باستخدام الأدوية والمضادات الحيوية.