التخطي إلى المحتوى

ما معني اللينك وطريقة إنشاء اللينك، مشاركة كمية هائلة من المعلومات أو الملفات عبر الإنترنت هي مهمة صعبة إذا كانت هذه البيانات كبيرة، في وقت تكون فيه أنظمة البريد ذات حدود منخفضة على حجم البيانات المضمنة، والتشجيع يقوم المستخدمون بمشاركة رابط بشكل مباشر، أو ما يُعرف باسم “الرابط” ويرشدك خلال هذه المقالة بكل ما تحتاج لمعرفته حول الرابط وكيفية عمله وأهميته.

ما معني اللينك وطريقة إنشاء اللينك

الارتباط أو الارتباط هو عنصر يسمح للمستخدم بالانتقال إلى موقع جديد عند النقر عليه. تم العثور على الروابط في كل صفحة ويب تقريبًا. كما أنها توفر طريقة سهلة للتنقل بين صفحات الويب على الإنترنت. وتجدر الإشارة إلى أنه يمكن إرفاق الرابط كنص أو صورة أو عناصر، وقد يلاحظ المستخدم أن الرابط عادة ما يكون مميزًا باللون الأزرق، ولكن ما يميز الرابط (الرابط) أنه يمكن أن ينتقل إلى صفحة أو موقع آخر.

كيفية إنشاء ارتباط

كيفية عمل الرابط هو أنه يأتي من ما يسمى بنقطة الربط، وأشهرها هو عنوان URL يمثل رابطًا لصفحة ويب أو موقع، وهناك عدة طرق لعمل رابط وفقًا للطريقة المستخدمة، على سبيل المثال، من خلال موقع ويب أو بريد إلكتروني، وما إلى ذلك، وفيما يلي سنعرض لك أشهر طرق إنشاء ارتباط

إنشاء ارتباط إلى gmail

Gmail هو أكثر مواقع البريد الإلكتروني استخدامًا، وغرضه الأساسي هو المراسلات التي تحتوي على روابط ومرفقات لملفات أو صور أو مواقع ويب أو صفحات ويب. أما بالنسبة لخطوات إنشاء ارتباط إلى Gmail فهي كالتالي

  • يتم تمييز النص الذي تريد الارتباط به، مما يؤدي إلى تضليله بالماوس (الماوس).
  • عند النقر فوق الزر “إدراج رابط” في قائمة “أدوات”، عادةً ما يكون للزر رمز دبوس مكتب للإشارة إلى أنه متصل.
  • يمكن استبدال الخطوة الثانية بالضغط على Ctrl + K كخطوة أسهل.
  • ستظهر نافذة تطلب منك إدخال عنوان URL لصفحة ويب أخرى أو صورة أو مقطع آخر للارتباط بهذا النص.
  • اضغط على “تأكيد” أو “أدخل”.

إنشاء ارتباط في محرك جوجل

يختلف Google Drive من حيث أنه يوفر القدرة على إرسال رابط (رابط) بأمان مع الحفاظ على الخصوصية، حيث يحدد المستخدم أشخاصًا معينين للوصول إلى الروابط التي يشاركها، ويمكنه تقييد الاستخدام، على سبيل المثال، منع تعديل الملف والسماح لك بمشاهدته فقط، ومن أجل هذه الأهمية، سنوضح لك كيفية إنشاء رابط Google Drive

  • افتح موقع Google Drive أو التطبيق.
  • يتم تنزيل ملف المشاركة من الرابط (رابط)، ويمكن مشاركة مستند Google.
  • انقر على خيار “مشاركة” أو “الحصول على رابط” في الملف.
  • سيظهر الرابط المستخدم للمشاركة ويمكنك تعديل خيارات المشاركة، مثل اختيار شخص معين لعرضه.
  • يتم نسخ الرابط الناتج ثم إرساله للآخرين.

يستخدم الارتباط

تحتوي معظم الصفحات والمواقع على الإنترنت على عشرات الروابط، والروابط إما نصية، أو صور، أو أي ملفات أخرى، والغرض منها هو إرسال الزائر إلى بعض الصفحات والمواقع الأخرى ليجد ما هو عليه. البحث، ولكن يمكن القول أن معظم ما ينقر عليه المستخدم عند تصفح الإنترنت عبارة عن روابط، حتى لو قمت بفتح محرك بحث، فإن جميع النتائج التي تظهر قبله هي روابط، لذا فإن الارتباطات التشعبية – كما هي معروفة – مهمة جدًا لربط الصفحات بشكل سلس، بدلاً من كتابة عنوان كل صفحة ويب وموقع.

تاريخ بدء الارتباط

تم استخدام مصطلح “رابط” لأول مرة حوالي عام 1965 بعد الميلاد بواسطة تيد نيلسون، الذي اعتمد على وصف من قبل رجل يُدعى “فانيفار بوش” لجهاز يمكنه ربط أي صفحتين من المعلومات بمسار مرتبط بينهما. وهذه الآلة تعتمد على الميكروفيلم وتم نقلها بعد سنوات قليلة. جاء هذا المفهوم في سياق الحوسبة في الثمانينيات، وفي عام 1987 م، تم إصدار برنامج سمح بالارتباطات التشعبية لصفحات مختلفة في مستند، في عام 1990، وتستخدم Microsoft الارتباطات التشعبية في Windows 3.0 بشكل مكثف.

ما هو URL

يشير مصطلح URL إلى Uniform Resource Locator، أي Uniform Resource Locator، وهو معرف يستخدم لتحديد وتمييز موقع على الإنترنت، ويتبع هذا العنوان نهجًا معينًا عند تكوينه لأنه مقسم إلى عدة أجزاء، مثل البروتوكول (http و https) واسم المجال (اسم المجال) الذي يشير إلى عنوان موقع الويب وامتداده، ويشار إلى عنوان URL عادةً باسم “عنوان الويب”.

بهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالتنا ما هو الرابط، وكيفية إنشاء رابط، حيث قدمنا ​​تعريفًا مبسطًا للروابط التي تعتبر الأكثر استخدامًا والأكثر أهمية على الإنترنت، وكذلك تم التطرق إليها كيفية عمل الرابط واستخدامه وكذلك تعريف عنوان URL لأهميته في وصف الارتباط.