التخطي إلى المحتوى

ما الفائدة من جعله وريثًا منا هناك طرق عديدة في الدين الإسلامي يمكننا من خلالها الاقتراب من الله سبحانه وتعالى، والحصول على رضاه، ومن هذه الطرق كثرة الصلوات، خاصة عندما يكون للمتصل العلم والكامل. فهم الصلاة التي ينطق بها، وفي هذا المقال سيقدم لنا شرحًا لمعنى صلاة القنوت التي يقولها المسلمون في صلاة الوتر، كما يعرّفنا على بعض صلوات القنوت المذكورة في القرآن الكريم.

اللهم احلف لنا من خوفك

وقيل من كلام الرسول صلى الله عليه وسلم أنه كلما قام من اجتماع كان يلتفت إلى أصحابه بهذه الدعاء اللهم افصلنا عن خوفك. ما يقف بيننا وبين عصيانك، ومن طاعتك لما تخبرنا به جنتك، ومن الثقة التي تجعل مصائب الدنيا سهلة علينا، ونستمتع بسمعنا. حياً، وجعله وريثاً منا، ونثأر من أساء إلينا، وساعدنا على من يقاومنا، ولا تجعل كارثتنا في ديننا، ولا تجعل العالم همنا الأكبر، ولا درجة معرفتنا، ولا تحكم علينا من لا يرحمنا.)

ما هو الهدف وجعله وريثنا

التفسير وجعله وريثًا منا أن الضمير لسماع وبصر وقوة، فهو موروث من العبد، أي وريثه، ومعلوم أن الوارث يبقى بعد وفاة الموصي، والإمام عنده. – الترمذي هو الذي استخرج هذا الحديث عن الرسول صلى الله عليه وسلم، واختلف العلماء في تفسير هذه العبارة لاختلاف تفسير الاستئناف على الضمير. .

بعض الأدعية للقنوت

وقد ورد في آيات القرآن الكريم العديد من الصلوات، ومن هذه الصلوات

  • ربنا ابتعد عنا عذاب الجحيم، لأن عذابها كان محبة.
  • ربنا ارزقنا من نسائنا وذريتنا عزاء اعيننا واجعلنا امام الصالحين.
  • ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا في الإيمان ولا تضع في قلوبنا حقدا على المؤمنين ربنا أنت طيب رحيم.
  • ربنا نتكل عليك ونرجع إليك، والقدر لك يا ربنا لا تجعلنا فتنة للكافرين وتغفر لنا.

وفي نهاية هذا المقال أجابنا على سؤالنا ما المعنى وجعلناه وريثًا منا، كما تعرفنا على حديث “اللهم احلف لنا من خوفك تمامًا”، وذكرنا بعض الأدعية. من القنوت المذكور في القرآن الكريم.