التخطي إلى المحتوى

ما حكم الحصول على القبلة وقت الذبح وهذه من القواعد المهمة للأمة الإسلامية جمعاء مع اقتراب عيد الأضحى واقتراب عشر ذي الحجة، أفضل أيام الخلود التي خلق فيها الله عز وجل الأعمال. فيهم خير من الجهاد، وهم أعز إلى الله من الأفعال في غيرهم، حيث تعتبر الذبيحة من شعائر الإسلام، وكذلك من السنن النبوية المعتمدة، ولها أحكام معينة، لذلك فهي مصلحة. لبيان حكم الالتجاء إلى القبلة عند ذبح المجني عليه، بالإضافة إلى البيان.

حكم استقبال القبلة في الذبح

وحكم استقبال القبلة في الذبح مستحب، أما في السنة في الذبح فالحيوان موجه نحو القبلة اقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم لأنه ليس كذلك. مطلوب قبلة احسن صلاتي و روحي و حياتي و امي لله رب العالمين ما عندك شريك له و ما امرت و انا من دنيا الله

قانون تسمية الذبح

وأوضح ابن باز رحمه الله أن التسمية عند الذبح واجبة مع الذكر ؛ لأن الله أمر بذلك لرسوله صلى الله عليه وسلم.

  • القول الأول يجب تسمية الحيوان وقت الذبح، وإن نسي فيجوز أكله، والذبيحة التي لم يذكر فيها اسم الله، وهذا النهي يلزم بالتسمية. وهو حديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه صلى الله عليه وسلم أنه قال (لم يسفك دما ولم يذكر عليه اسم الله ثم أكل)، حيث تبين أنه لا تأكل ما لم يذكر اسم الله عليه.
  • القول الثاني غير واجبة التسمية وهي سنة مؤكدة، وهذا مذهب الشافعية، فقد استدلوا على ذلك بما رواه البخاري “أَنَّ جَارِيَةً لِكَعْبِ بْنِ مَالِكٍ تَرْعَى غَنَمًا لَهُ بِالْجُبَيْلِ الَّذِي بِالسُّوقِ، وَهُوَ بِسَلْعٍ، فَأُصِيبَتْ شَاةٌ، فَكَسَرَتْ حَجَرًا فَذَبَحَتْهَا بِهِ، فَذَكَرُوا لِلنَّبِيِّ -صَلَّى صلى الله عليه وسلم وأمرهم بأكله “.

صيغة اسم الذبح

على المسلم أن يقول أثناء الذبح بسم الله والله أكبر. بسم الله والله أكبر “ثم اذبحوا الدواب كما تقولون بسم الله والله أكبر اللهم. (وإن ضحى بغيره فقال إنها نيابة عن فلان) اللهم تقبل من فلان ومن أهل فلان (ويسمي نفسه) “حيث هو أي بقول “اللهم إن هذا منك ولك” أي أن هذه الذبيحة هي عطية ورزق جاءني منك منك خالصاً، مستحب وليس واجباً.

ما هو حكم عدم توجيه الحيوان إلى اتجاه القبلة عند الذبح

لا حرج في عدم توجيه الحيوان إلى اتجاه القبلة أثناء الذبح، لأن اتجاه الذبيحة في اتجاه القبلة من الأسئلة المرغوبة وليس شرطًا. قلت في ملخص المزاني أحب أن أشير النحر إلى القبلة، كما قال في ملخص كتاب الأم (وإن أخطأ أو نسي فلا يخطئ). بحاجة لفعل أي شيء إن شاء الله “.

شروط الذبح

أوضح أهل العلم أن ذبيحة الذبيحة تكمن في الاقتراب من الله – سبحانه وتعالى.

  • أن القاتل ينوي الذبح في قلبه ثم يسميه الله – العلي -.
  • على القاتل أن يكون عاقلا أو مسلما أو من أهل الكتاب.
  • يجب أن تكون الأداة حادة بحيث يمكن قصها بسهولة، مع الحرص على ألا تكون سنًا أو ظفرًا.
  • ولكي يكون المسلم حلالًا، فلا يحرم عليه الحج ولا العمرة، وهذا القيد شائع في ذبح الصيد.

شروط تقطيع الذبيحة

وأوضح العلماء أن هناك بعض الشروط التي يجب مراعاتها عند ذبح الذبيحة حتى يُسمح بها، وهي كالتالي

  • وهذه الأضحية جائزة في سبيل النحر.
  • أن يكون الذبح سكيناً حاداً قوياً حتى لا يؤذيها، ويكون في الحلق.
  • قطع عنه ما ينبغي قطعه أثناء النحر، أي قطع الحلق والمريء والوريد الوداجي.
  • لتكون روحه نقية ذوق مجزرة.
  • وإن كانت جمل، فيثقبها بحربة بين الصدر والرقبة.
  • إذا كانت الذبيحة بقرة أو عنزة وشاة يذبحها على جنبها ثم يضع قدمًا على رأسها ويذبحها.

وصلنا هنا إلى نهاية المقال الذي نظرنا فيه إلى حكم مواجهة القبلة عند الذبح، وراجعنا سطورها وفقراتها في بيان حكم مواجهة القبلة عند الذبح، بالإضافة إلى حكم التسمية. في الذبح، وصيغة التسمية، وفي الختام نعطي تعريفًا لشروط الذبح، وكذلك شرحًا لذبح الذبيحة.