التخطي إلى المحتوى

ما الحكمة من خلق الجبال الرواسي،  من أهم المناطق المتنوعة التي خلقها الله تعالى على وجه الأرض، إذ خلق السماء والأرض، وخلق السهول والهضاب والوديان والبحار، ومن خلال هذا المقال سنتحدث عن ما هي الحكمة من خلق الله سبحانه وتعالي الجبال الرواسي.

ما الحكمة من خلق الجبال الرواسي

ما هو الجبل

يُعرف الجبل باسم نتوء أرضي يرتفع فوق سطح الأرض ويتميز بقمم صخرية حادة ومنحدرات شديدة الانحدار.

ما الحكمة من خلق الجبال

هناك حكمة في جميع مخلوقات الله سبحانه وتعالى التي أوجدها في الكون، وهذا ينطبق تماماً على الجبال التي تُعد أحد التضاريس المتنوعة في الكرة الأرضية، والتي سُميت بالرواسي في القرآن الكريم، لقوله تعالى: “وَالْأَرْضَ مَدَدْنَاهَا وَأَلْقَيْنَا فِيهَا رَوَاسِيَ”، وفيما يلي نُوضّح الحكمة من خلقها:

  • تثبيت الأرض ومنع اضطرابها وحركتها.

الجبال المذكورة في القرآن الكريم

ذكر الله القدير في كتابه العظيم العديد من الجبال على وجه الأرض ،فيما يلي بعض هذه الجبال:

  • الصفا والمروةفقد قال تعالى: “إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا”، ويقع هذان الجبلان في مكة المكرمة، وطافت بينهما السيدة هاجر أم سيدنا إسماعيل عليه السلام.
  • جبل عرفات: فقد قال عزّ وجل: “فَإِذَا أَفَضْتُمْ مِنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُوا اللَّهَ”، وهو الجبل الذي يتم أداء مناسك الحج به.
  • وجبل الطور: فقال تعالى: “وَنَادَيْنَاهُ مِنْ جَانِبِ الطُّورِ الْأَيْمَنِ وَقَرَّبْنَاهُ نَجِيًّا”، ويعد هذا الجبل خاص بمعجزات سيدنا موسى عليه السلام، ويقع في مصر.
  • الجودي: فقال تعالى: “وَاسْتَوَتْ عَلَى الْجُودِيِّ وَقِيلَ بُعْدًا لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ”.

وهكذا وصلنا إلى نهاية مقالنا بعنوان “حكمة خلق جبال رافاس”، حيث تعلمنا ما هو الجبل، وحكمة خلقه، والجبال التي ذكرها الله تعالى في القرآن الكريم.