التخطي إلى المحتوى

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية في بداية جلسة تداول اليوم الاثنين، حيث انخفض المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية EGX30 بنسبة 0.85٪ إلى مستوى 12420 نقطة.

وانخفض المؤشر بنسبة 0.15٪ ليصل إلى مستوى 2404 نقطة، وانخفض المؤشر الأوسع بنسبة 0.25٪ عند مستوى 3948 نقطة.

وقرر البنك المركزي نهاية الشهر الماضي تحرير سعر الصرف، وانعكاس قيمة الجنيه أمام العملات المختلفة، وسمح للبنوك بإبرام عقود العملات الآجلة وعقود أسعار صرف العملات، فضلا عن عدم عقود مستقبلية قابلة للتسليم للعملاء من الشركات فقط.

وسجل السوق قيم تداول 90 مليون جنيه، من خلال تداول 53 مليون سهم، بإجراء 4.6 ألف صفقة بيع وشراء، بعد تداول أسهم 126 شركة مدرجة، ارتفعت 12 منها، وأسعار 29. وانخفضت أسعار الأسهم فيما لم تتغير أسعار 85 سهماً آخر. .

استقر رأس المال السوقي للأسهم المدرجة عند 820 مليار جنيه.

واتجه المستثمرون العرب والأجانب إلى الشراء بصافي قيمته 1.6 مليون جنيه و 3.9 مليون جنيه على التوالي فيما اتجه المستثمرون المصريون إلى البيع بصافي قيمته 5.5 مليون جنيه.

وقررت لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري، في اجتماع غير عادي نهاية الشهر الماضي، رفع معدلات عائد الإيداع والإقراض لليلة واحدة وسعر التشغيل الرئيسي للبنك المركزي بمقدار 200. نقطة أساس لتصل إلى 13.25٪ و 14.25٪ و 13.75٪ على التوالي. الائتمان والخصم 200 نقطة أساس لتصل إلى 13.75٪.

وأعلنت عن تفاصيل التوصل إلى اتفاق على مستوى الخبراء مع صندوق النقد الدولي بخصوص برنامج الإصلاح الاقتصادي الوطني المصري الشامل، ومدته أربع سنوات، والذي سيتيح لصندوق النقد الدولي تقديم المساعدة والدعم للبرنامج من خلال تقديم ائتمان ممتد. منشأة بقيمة 3 مليارات.

ستعرض هذه الاتفاقية على مجلس إدارة صندوق النقد الدولي خلال شهر ديسمبر 2022 للموافقة عليها.

توفر الاتفاقية القدرة على الحصول على تمويل إضافي بقيمة 1 مليار دولار من خلال “صندوق المرونة والاستدامة” المنشأ حديثًا في صندوق النقد الدولي. المؤسسات الدولية والإقليمية.

أعلن البنك المركزي عن التحول إلى سعر صرف مرن في خطوة رئيسية تمهد الطريق للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي.