التخطي إلى المحتوى

كيف مات الحسين عند أهل السنة، الحسين بن علي بن أبي طالب حفيد رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأمه فاطمة الزهراء بنت رسول الله. الله .. لقد قتل الحسين حيث قتل ودفن رأسه كما نذكر من قتلوا مع الحسين.

من هو حسين بن علي على ويكيبيديا

هذا أبو عبد الله الحسين بن علي بن أبي طالب رضي الله عنهما ولد في الثالث من شهر شعبان في السنة الرابعة للهجرة النبوية وتوفي في العاشر من محرم عام 61. يبلغ من العمر 57 عامًا. وهو من الصحابة الشرفاء وحفيد رسول الله – صلى الله عليه وسلم – والإمام الثالث عند الشيعة، ولقبه رسول الله بلقب والي شباب الشبيبة. وهو من أهل الجنة، وهو الخامس من الصحابة برداء طبرستان، كما شارك في غزوة صفين وغزوة الإبل.

كيف مات الحسين عند أهل السنة

بعد اغتيال علي بن أبي طالب رضي الله عنه على يد عبد الرحمن بن ملجم في السنة الأربعين للهجرة النبوية، قبل الحسن بن علي الخلافة بعد والده واستمر فيها. لمدة ستة أشهر، بحسب سلطة الحسن بن علي لمعاوية بن أبي سفيان، واعتبر المسلمون هذا الامتياز من فضائل الحسن بن علي، إذ اجتمع المسلمون على معاوية وانقطع الفتنة وسفك الدماء. الكوفة إلى المدينة، حيث استقروا، وبقي معاوية في خلافة المسلمين عشرين سنة، وزين بعض الناس معاوية بيمين الولاء لابنه يزيد على الخلافة، لكن يزيد كان على خلاف أبيه، ولم يكن تقيا وحكيما. وأديت يمين الولاء بعد وفاة والده معاوية، فندد عدد من الصحابة بيمين الولاء منهم الحسين بن علي، وعبدالله بن الزبير، وعبد الرحمن بن أبي بكر، والمصور. بن محرم رفض الحسين قسم الولاء يزيد وخرج من المدينة وذهب إلى مك والمكرمة حيث مكث عدة اشهر.

سارع زعماء الكوفة المؤيدون للحسين إلى دعوته للحضور ليبايعه، فأرسل ابن عمه مسلم بن عقيل إلى الكوفة، وبايع الحسين 18 ألفًا. ثم أرسل مسلم إلى الحسين يطلب منه أن يأتي إلى الكوفة. حتى بدأ القتال وعندما علم أنصار يزيد بكلام النعمان أخبروا يزيد فأخرجه من ولاية الكوفة وعين عبيد الله بن زياد وطلب منه منع الحسين من ولاية العراق وعندما عبيد الله بن وصل زياد إلى الكوفة وهو واثق من أن المسلمين قد بايعوا المسلم. قسم الولاء للحسين، فكتب مسلم للحسين وطلب منه أن يأتي إلى الكوفة، ولكن عبد الله بن عباس الحسين، وكذلك عبد الرحمن بن أبي بكر، وعبد الله بن عمر، ومحمد بن الحنفية. بن علي بن أبي طالب – اعترض شقيق الحسين وطلب منه عدم الذهاب للمسجد .. العراق، لأنهم غدرين ولا يصدقون ما يقولون، فلم يسمع الحسين منهم شيئًا وترك.

وعلى طول الطريق تلقى نبأ مقتل مسلم بن عقيل على يد عبيد الله بن زياد وكان على وشك العودة لكن رفاقه طلبوا منه الانتقام من المسلم فتوقف الحسين في مكان اسمه كربلاء والعودة. وصله جيش الكوفة بقيادة عمر بن سعد بن أبي وقاص، فحاصروه وأرادوا القبض عليه، لكنه رفض وطلب منهم تركه للعودة إلى مكة، أو الذهاب إلى يزيد بن معاوية، أو الذهاب إلى الحدود للجهاد لكن الجيش لم يقبل ذلك وأصروا على القبض عليه فحاصروه وقاتلوه حتى قتلوه مع عدد من أفراد أسرته.

متى قتل الحسين

قُتل الحسين بن علي – رضي الله عنهما – في يوم عاشوراء، وهو اليوم العاشر من شهر محرم سنة 61 هـ، السنة الأولى من حكم يزيد بن معاوية بن. أبي سفيان.

اين قتل الحسين

استشهد الحسين في كربلاء قرب نهر الفرات ودفن جثمانه فيها. أما رأسه فنقل إلى عبيد الله بن زياد في الكوفة وقيل إن جثته لم تُعرض ولا تُستخرج من القبر.

أين دفن رأس الحسين

وذكر ابن تيمية في رواية الزبير بن بكار أن رأس الحسين نقل إلى المدينة ودفن فيها قبور أخيه الحسن وابنه علي.

من قتل مع الحسين في كربلاء

وقتل مع الحسين العديد من أهل البيت، ومنهم ما يلي

  • أولاد علي بن أبي طالب محمد، أبو بكر، جعفر، عثمان، العباس.
  • أبناء الحسين عمر، أبو بكر، عثمان، عبد الله، علي الأكبر.
  • أبناء الحسن عمر، أبو بكر، القاسم، عبد الله.
  • أبناء عقيل عبد الله، جعفر، عبد الله بن مسلم بن عقيل، عبد الرحمن.
  • أولاد عبد الله بن جعفر محمد عون.

وها نحن نصل إلى نهاية مقالنا الذي اكتشفنا فيه كيف مات الحسين عند أهل السنة، ومن هو حسين بن علي على ويكيبيديا، وذكرنا متى قُتل الحسين وأين قُتل ودُفن رأسه. منذ أن أحصينا القتلى مع الحسين.