التخطي إلى المحتوى

كلما زادت شدة التمرين قلت عملية التعرق، عادةً يفرز جسم الإنسان الماء والأملاح خارج حاجة وطاقة الجسم من خلال عملية التعرق، حيث أن تلك العملية ضرورية لكي يتم الحفاظ على صحة الجسم ودرجة حرارته، ومن خلال هذا المقال عبر موقع الساعة سوف نتعرف على كلما زادت شدة التمرين قلت عملية التعرق، تابعوا معنا هذا المقال للنهاية.

أسباب التعرق

إنها العملية التي يتخلص الجسم من خلالها من إفرازات الجسم، كما هناك عدة أسباب تؤدي إلى التعرق ومنها ما يلي:

  • مشاعر القلق والتوتر.
  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • الأسباب والعوامل الوراثية.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية والاضطرابات المرتبطة به.
  • السمنة والسمنة.
  • الحركة والتمارين والنشاط.
  • الشعور بالألم والدوخة.

كلما زادت شدة التمرين قل التعرق

عندما يمارس الشخص تمارين شاقة وشاقة، تزداد كمية الماء والسوائل التي يفقدها الجسم عبر الجلد. حيث يخرج على شكل عرق، لذلك كلما زادت كثافة التمرين، زادت عملية التعرق، وهذا يعني أن إجابة السؤال السابق هي:

  • العبارة خاطئة.

العلاقة بين التمرين والتعرق

هناك علاقة قوية بين التمارين الهوائية وكثافة التعرق. مع زيادة الحمل والشدة، بالإضافة إلى أي نشاط بدني، تزداد كمية التعرق لدى الناس، كما إن فقدان كميات كبيرة من الماء والأملاح عن طريق العرق لا يعني أن الجسم فقد الدهون بسبب وزنه، بل يعني أن الجسم يحاول تنظيم درجة الحرارة وتبريد الجسم ببساطة.

وهكذا نصل إلى خاتمة مقالنا الذي عنوانه كلما زادت شدة التمرين قل التعرق حيث تعلمنا عن العلاقة بين شدة التمرين وكمية العرق التي تخرج من الجسم.