التخطي إلى المحتوى
فوائد  واجر قراءة سورة الفاتحة

فوائد واجر قراءة سورة الفاتحة، سورة الفاتحة سورة مكية نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل الهجرة.

قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إنها أعظم سورة في كتاب الله، وهي التكرارات السبع، والقرآن العظيم، وهي الحمد”. . ”

فوائد واجر قراءة سورة الفاتحة

وتوجد أسماء عديدة لسورة الفاتحة منها: أم الكتاب، أم القرآن، سورة الحمد، سورة الشفاء، الواقية، الكافي، الأساس، سورة الحمد. – الصلاة والحقيقة والمثانيون السبعة.

من عظمة هذه السورة وفضلها قال الله تعالى عنها في سورة الحجر لنبيه محمد صلى الله عليه وسلم: “وإننا قد أعطيناكم سبع من التكرارات والقرآن العظيم. “أ.”

فجعلها الله ركنًا من أركان الصلاة، ولا صلاة بدونها.

كما جعلها حجر الزاوية في التعويذة القانونية.

فضل قراءة سورة الفاتحة

سميت هذه السورة بالفاتحة لأنها تفتح كتاب الله العظيم، والقرآن، وفوائدها كثيرة، منها:

  1. هو مفتاح الخير والبركة والسعادة في الدنيا والآخرة.
  2. إنه أحد أسباب الشفاء والطمأنينة.
  3. من أفضل سور القرآن الكريم، حيث قال أبو سعيد بن المعالي: كنت أصلي ودعاني رسول الله صلى الله عليه وسلم فلم أجبه. حتى قال: صليت لك. قال: قلت يا رسول الله إني أصلي. قال: ألم يقل الله تعالى: (يا أيها الذين آمنوا تجاوبوا مع الله ونهاية العالم وللهوكم؟) ثم قال: أنا أعظم سورة في القرآن قبل تخرجه من مسجد. العظيم الذي قدمته لك “.
  4. بدأ السورة بقول الحمد، ثم ذكر صفتين من صفات الله تعالى: “الرحمن الرحيم”. لذلك فإن قراءته تجعلك تشعر بالراحة والهدوء، وكذلك العمل على تخفيف الضيق، وتخفيف القلق. الأمنيات، وقراءتها لها نعمة عظيمة عند الله.
  5. فيه ادعية كثيرة منها الاستعانة بالله في كل شدة، ويتألم الفرد معها بقولها: (إِنَّك نَعبِدُ وَإِنَّكَ نَستَغِينَ) أي أي منا غيرك يا الله يريح همومنا. تلبية مطالبنا.
  6. ثم يقول: “أرشدنا إلى الصراط المستقيم”. وهذا أيضًا دعوة إلى الموقف الجيد، وإرشاد إلى طريق الحق والخير والنجاح. لا تتحقق رغبات الإنسان إلا بالطاعة والعبادة للتقريب إلى الله بواسطتها لتحقيق كل ما تتمناه. العبد من ربه، كما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لجابر بن عبد الله: “ألا أخبرك يا جابر بن عبد الله بآخر سورة في القرآن؟ قلت: نعم يا رسول الله. قال: اقرأ والحمد لله رب العالمين حتى تكمله.

أسرار سورة الفاتحة للرزق

  1. وهذه السورة من السور التي تجلب الرزق ووفرة الخير والبركة في الصحة والعمر والأسرة والمال لكل من يستعين بها ويستمر في قراءتها.
  2. كما تضم ​​هذه السورة جميع أقوال التوحيد في داخلها، رغم قصر حجمها، إلا أنها ذات قيمة كبيرة، ومكانتها تشمل توحيد الألوهية، وربوبية الله تعالى، فضلًا عن تمجيد الله بدعوته. أجمل الأسماء، والسمات السامية.
  3. الدليل والدليل للكافرين على أن لا إله إلا الله، ولا إله إلا الله، ولا عون بدونه، فهو عوننا ومحولنا وقوتنا في الدنيا والآخرة.

بعد ذكر هذه الفوائد والمميزات التي تحتويها سورة الفاتحة، فعليك المسلم أن تحرص على قراءتها، والاستعانة بها من الله في أي شيء، فهي تكفيك همك، وتيسر أمورك، وتقيك من كل مكروه. .