التخطي إلى المحتوى

فضل و فوائد سورة المعارج، فهي من السور القرآنية التي لها مكانة عظيمة جدا، لأنها تحمل معاني كثيرة مختلفة، وتتحدث عن أحكام مختلفة، بالإضافة إلى اللحن الجميل مع اللحن. الإيقاع المميز الوارد في الآيات القرآنية فيه، وعند قراءته. لها العديد من المزايا والمزايا المختلفة للمسلم، والتي سنراجعها لك من خلال هذه المقالة على موقع الساعه الإلكتروني.

فضل و فوائد سورة المعارج

هناك فوائد كثيرة تعود على المسلم في قراءة سورة المعراج، وهي من آيات القرآن الكريم، وتحمل معانيها الجميلة. ومن أعظم وأبرز فوائدها المتنوعة ما يلي:

1- الأجر العظيم

تحتوي سورة المعارج على مجموعة من الحروف تعادل سبعمائة وسبعة وخمسين. فالقرآن الكريم وسورة المعارج على وجه الخصوص تساوي أكثر من سبعة آلاف وخمسمائة وسبعين عملاً صالحًا عند قراءته مرة واحدة، بالإضافة إلى الأجر العظيم الذي يناله المسلم من تلاوة القرآن.

2- تخفيف الهموم

كما تعتبر سورة المعارج من السور القرآنية التي إذا قرأها المسلم تريحه من كثير من الهموم التي يشعر بها في حياته العامة، لاحتوائها على مجموعة من الآيات القرآنية التي تصف حالة الكافرين. وحالة السابقة والعديد من الآيات الأخرى في السورة التي تحمل معانٍ كبيرة، ولذلك فعندما يقرأها الإنسان ويحمل في نيته أن الله تعالى سيخفف كربه ويخفف كربه، فهذا يفيده في الواقع. ذلك، والقرآن بشكل عام يساعد أيضًا في التخلص من الهموم والكرب.

3- الشعور بالسلام والأمن

كما أنها تعتبر من السور القرآنية التي تغرس في نفوس قارئها الشعور بالأمن والأمان والطمأنينة الكبيرة، كما في حال قراءتها بالليل، ويقوم الخادم وينام على الفور. بعد ذلك فهو في هذه الحالة بأمان حتى تشرق عليه الشمس، ولذلك يجب على كل مسلم أن يلتزم بقراءة هذه السورة الشريفة بشكل يومي، خاصة في حالات القلق أو التوتر أو النوم غير المنتظم، حيث يساعد ذلك على الشعور بالهدوء والنوم والراحة التامة دون خوف أو قلق.

4- تذكير بأهوال يوم القيامة

كما تحتوي سورة المعارج على العديد من المشاهد العظيمة التي ستحدث يوم القيامة، وبالتالي عندما يقرأها المسلم ويقرأها باستمرار، فهي تذكير بتلك الأهوال والمشاهد المتنوعة التي يمر بها الناس في ذلك اليوم، ومن بينها: شكل السماء الذي يشبه الزمن وأيضاً شكل الجبال ولن يقتصر الأمر على تلك المشاهد فقط بل جمعت أيضاً حالة الناس في ذلك اليوم الموعود عندما يهرب هذا الشخص من أقرب الناس. له حتى أولاده وزوجته وأقاربه وعائلته وكل من على وجه الأرض، لأنه لا يفكر في هذا اليوم إلا في حالته. والعذاب الذي سيواجهه، ويكون الإنسان في حالة ذعر وذعر، وعندما يتلو الناس هذه الآيات باستمرار، يتذكر ذلك اليوم، ويحاول التمسك بفعل الطاعة، والتمسك بها. الإيمان والابتعاد عن وساوس الشيطان.

5- الآذان

كما أن السورة بها بعض الآيات التي تبين للخدام أهمية الإلتزام بالصلاة، حيث يقول الله تعالى: “الذين في صلاتهم دائمون”. وفي تلك الآية القرآنية العظيمة تذكير للمسلمين بأهمية الصلاة، وضرورة التمسك بها بشكل دائم والمحافظة عليها في أوقاتها. وعدم الانشغال بها في أي أمر من أمور الدنيا الزائلة، فالصلاة أهم شيء للخدام، مما ينفعه في حياته في الدنيا والآخرة.

6- حث الزكاة

كما تحث هذه السورة القرآنية على ضرورة التقيد بالزكاة، وهي من العبادات التي لها مكانة عظيمة في الإسلام، لما لها من فوائد كثيرة على المسلم.

7- السكن في الجنة بجانب الرسول

كما أن سورة المعارج من السور التي تحمل العديد من الصفات التي يجب على المسلم أن يمتلكها، حتى يربح الجنة الله تعالى، وليس ذلك فحسب، بل يقال أيضًا في حالة استمرار قراءة تلك السورة على بشكل يومي تجعل المسلم يعيش بجانب الرسول صلى الله عليه وسلم في الجنة في الآخرة، ويا ​​له من شيء عظيم يرغب كل إنسان في الحصول عليه، لذلك لا بد من الإلتزام بقراءة هذه السورة الهامة والعظيمة. بشكل يومي، وأيضًا التمسك بالعديد من المعاني والعبادة التي تحملها، وهي من صفات الصالحين، والذين سيفوزون الجنة.