التخطي إلى المحتوى

عند تناول خضروات ملوثة غير مغسولة جيدا فمن الممكن الإصابة بديدان، التي تضر الجسم وصحة الإنسان بسبب إصابتها بالديدان المعوية، وهي أيضاً ديدان معدية تنتقل لعدة أسباب، ومن هنا تأتي أهمية غسل الخضار و الفاكهة قبل تناولها بوقت طويل، ومن خلال هذا المقال عبر موقع الساعة سول نتعرف على اجابة السؤال المطروح وهو عند تناول خضروات ملوثة غير مغسولة جيدا فمن الممكن الإصابة بديدان، تابعوا معما هذا المقال للنهاية

عند تناول خضروات ملوثة غير مغسولة جيدا فمن الممكن الإصابة بديدان

تعد الخضروات الملوثة غير المغسولة من أكثر أسباب الإصابة بأمراض الأمعاء شيوعًا التي تصيب الإنسان، مثل الديدان وما إلى ذلك، حيث يؤكد سؤالنا أن تناول الخضروات الملوثة التي لا يتم غسلها جيدًا يمكن أن يؤدي إلى الإصابة بالديدان، والإجابة الصحيحة هي الديدان الثلاثية.

ما هي أنواع الديدان المعوية

هناك العديد من أنواع الديدان المعوية التي يمكن أن تصيب الإنسان بعدة طرق، وسنذكر هذه الديدان على النحو التالي وهي:

  • الشريطية: تعتبر هذه الديدان من الديدان المسطحة التي تصيب الأمعاء وتلتصق بجدارها، وأما أعراض هذه الديدان فقد تظهر أو لا تظهر عند الناس حتى لا يعلموا بوجودها ويمكن أن تنتقل عن طريق اللحوم أو الماء أو أي وسيلة أخرى للعدوى.
  • الديدان الخطافية: هذه دودة تسمى أيضًا الدودة الشصية وغالبًا ما توجد في الغبار الملوث ويمكن أن تنتقل بطريقة ما إلى البشر من خلال التعرض لذلك الغبار تشبه هذه الدودة شكل الخطاف حيث يكون طرفها منحنيًا.
  • الديدان الثلاثية: تُعرف هذه الديدان أيضًا باسم الديدان المفلطحة التي تصيب البشر في بعض الحالات ويمكن أن تصيب الحيوانات في كثير من الأحيان أكثر من البشر وتتشكل هذه الديدان على شكل ورقة صغيرة ويمكن أن تنتقل إلى البشر بطرق مختلفة مثل تناول الخضروات الملوثة أو تناول المياه الملوثة وتستقر في الكبد والأمعاء أو القنوات الصفراوية.
  • الديدان الدبوسية: هذه ديدان صغيرة مستديرة، وأضرارها محدودة وغائبة تقريبًاكما أنها تستقر في الأمعاء الغليظة، حيث يمكن نقلها بعدة طرق بما في ذلك الاتصال المباشر بين الأشخاص أو مشاركة الأدوات المستخدمة، كما أنها تسبب الحكة الشرجية نتيجة زحف أنثى هذه الأنواع من الدودة نحو منطقة الشرج.
  • دودة الاسكارس: تم العثور على هذه الدودة في أمعاء الإنسان، وهي تشبه في شكلها الديدان الخطافية كما يمكن أن يصيب البشر بطرق مختلفة، بما في ذلك من خلال التربة الملوثة مع العديد من الالتهابات، تكون أعراضه خفيفة ولكنها في بعض الأحيان تسبب تأخر النمو عند الأطفال.
  • تريكينيلا: وهي دودة مستديرة الشكل تصيب الإنسان من خلال أكل اللحوم النيئة أو غير المطهية جيدًا، كما أنها تسكن في الأمعاء، ولكن بعد اكتمال النمو تنتقل إلى الأنسجة الأخرى مثل العضلات ولها أعراض عديدة، مما يؤدي إلى آلام المفاصل وآلام العضلات وتورمها.

كيف يمكن الكشف عن الإصابة بالديدان

هناك عدة طرق تعتبر الأفضل في المجال للتعرف على الإصابة بالديدان الطفيلية وتشخيصها، وبالطبع تعود هذه الطرق إلى التجارب والتحليلات الطبية التي يقوم بها الأطباء، ومنها كالآتي:

  • الأشعة السينية لأعضاء الجسم.
  • فحص الدم لمعرفة المزيد عن أنواع الطفيليات.
  • التنظير باستخدام كاميرا للأمعاء والقولون.
  • افحص قطعة من الشريط اللاصق موضوعة في منطقة الشرج قبل النوم للتحقق من وجود ديدان أو بيض.

المعرضون لخطر إصابة الديدان

الجدير بذكره بأنه تم تسجيل نحو 3.5 مليار إصابة الديدان على مستوى أنحاء العالم كافة في دراسة قد أجريت بعام 2016ميلادي،حيث أن أغلب تلك الإصابات موجودة في البلدان النامية التي تعاني بشكل كبير من مشاكل الصرف الصحي والزراعة، ولكن الإصابة بهذه الديدان في البلدان المتقدمة هو أمر ممكن، كما أن كبار السن والأشخاص المصابون بفيروس نقص المناعة البشرية هم الأكثر عرضة للإصابة بهذه الديدان بسبب ضعف مناعتهم، وبخصوص للنساء الحوامل فهو لا يزيد من خطر الإصابة بالديدان المعوية، ولكنه في حد ذاته يشكل خطر صحي على المرأة الحامل، وتجدر الإشارة إلى أن بعض الأدوية المضادة للطفيليات لا تكون آمنة أثناء الحمل لذا فإن استشارة الطبيب هي ضرورية للفحص والمتابعة.

الى هنا قد وصلنا لنهاية مفالنا هذا الذي كان بعنوان، عند تناول خضروات ملوثة غير مغسولة جيدا فمن الممكن الإصابة بديدان، حيث اجابنا على هذا السؤال المطروح، كما تعرفنا على ما هي أنواع الديدان المعوية، كما تعرفنا على كيف يمكن الكشف عن الإصابة بالديدان.