التخطي إلى المحتوى

تراجعت المؤشرات الأمريكية بحدة اليوم بعد أن أشارت البيانات الاقتصادية لقطاع الخدمات التي جاءت أفضل من المتوقع إلى أن الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي قد يكون قادرًا على إبقاء أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول، وذلك بفضل الاقتصاد الأمريكي القوي.

وتراجع بأكثر من 490 نقطة في نهاية التعاملات، مع تراجع بنسبة 1.38٪، فيما فقد ناسداك قرابة 2٪ من قيمته، متراجعا بنسبة 1.97٪.

ينتظر السوق يوم الأربعاء بيانات تضخم أسعار المنتجين، والتي ستؤثر على الأسواق لأنها ستشير إلى ما إذا كان التضخم قد بلغ ذروته بالفعل أم لا.

تأتي بيانات اليوم بعد صدور بيانات سوق العمل الأمريكية يوم الجمعة الماضي، والتي أظهرت أن سوق العمل الرقمي لا يزال قادرًا على إضافة المزيد من الوظائف، وتعزز بيانات اليوم قوة التوقعات الاقتصادية وإمكانية السوق لرفع أسعار الفائدة من أجل فترة أطول.

Tesla (NASDAQ) تخفض الإنتاج

أما بالنسبة للسوق، فتواجه تسلا انخفاضًا قويًا بعد إشاعات عن خطط لخفض الإنتاج خلال شهر ديسمبر للطراز Y في مصنعها في شنغهاي بنسبة 20٪ مقارنة بالشهر الماضي.

ويضع هبوط تيسلا ضغطا قويا على أسهم التكنولوجيا التي أغلقت منخفضة لليوم الثاني على التوالي.

يرى بعض الخبراء أن السوق لا يبدأ في اتجاه هبوطي، لكنه فرصة للتصحيح والتقاط الأنفاس، وفقًا لبيتر كارديلو في مقابلة مع رويترز.

ضربة زيت

تعرضت السوق لضربة من الهبوط بسبب الارتفاع القوي للمؤشر الأمريكي، الأمر الذي ضغط على أسعار جميع السلع.

تجاوزت خسائر خام غرب تكساس الوسيط 3٪، مع صعود الدولار وفرض أوروبا سقفًا سعريًا على النفط الروسي.

ومع تراجع الأسعار تأثرت أسهم قطاع الطاقة وضغطت على المؤشرات الرئيسية.

سوق الذهب

اليوم، انخفض بقوة مع ارتفاع الدولار، مع استمرار التوقعات برفع قوي لأسعار الفائدة.

فيما يلي رؤى وتحليلات الذهب