التخطي إلى المحتوى

بعد انقطاع طويل خلال جلسات الأسبوع الماضي، عادت تداول إلى العمل بعد عطلة عيد الفطر ومعها أسهم شركة النفط العملاقة أرامكو.

قفزت أسهم أرامكو خلال تعاملات اليوم الأحد، إلى أعلى مستوياتها منذ إدراجها في السوق السعودية في ديسمبر 2022.

نجحت أسهم أرامكو في التفوق في الأداء على عمالقة التكنولوجيا الأمريكية Apple (NASDAQ )، Microsoft، AlphaBit (Google (NASDAQ )) وأمازون (NASDAQ) منذ بداية العام 2022، لتسجل وحدها زيادة في قيمتها السوقية، بينما خسر الجميع.

الارتفاع القياسي

وشهدت أسهم أرامكو في التعاملات المبكرة اليوم الأحد، عند أعلى مستوياتها 46 ريالا، وتحديدا عند مستويات 46.10 ريالا للسهم.

ارتفعت أسهم عملاق النفط السعودي في الدقائق الأولى بأكثر من 3٪ إلى أعلى مستوى منذ الإدراج، قبل أن تقلص بعض مكاسبها، حيث يتداول عند مستويات قريبة من 46 ريالاً.

وجاء ارتفاع أسهم أرامكو بعد تداول ما يقرب من 10.2 مليون سهم، بقيمة تقارب نصف مليار ريال، بعد نحو ساعة من التداول، من خلال تنفيذ نحو 15.7 ألف صفقة.

عرش التفاح

ارتفاع القيمة السوقية لأرامكو السعودية (تداول) اليوم يصل إلى حوالي 8.96 تريليون ريال، أي ما يعادل 2.392 تريليون ريال، لتحتل المرتبة الثانية بين أكبر شركات السوق في العالم.

بينما احتلت شركة آبل الأمريكية العملاقة للتكنولوجيا المرتبة الأولى بقيمة 2.545 تريليون دولار، والتي انخفضت قيمتها السوقية خلال عام 2022 بنسبة 12.3٪ منذ بداية العام.

من ناحية أخرى، من تراجع القيمة السوقية لشركة آبل خلال عام 2022، جاءت الارتفاعات القوية لعملاق النفط السعودي بأكثر من 25.4٪ منذ بداية العام الجاري 2022، بزيادة تقارب 490 مليار دولار منذ بداية العام.

مسح

في المرتبة الثالثة تأتي شركة Microsoft Corporation (NASDAQ )، والتي تقدر قيمتها السوقية بنحو 2.054 تريليون دولار، والتي انخفضت قيمتها السوقية بنسبة 18.5٪ منذ بداية العام.

احتلت Alphabet (Google) المرتبة الرابعة، بعد أن تراجعت بنسبة تزيد عن 20٪ منذ بداية العام، وخسرت ما يقرب من 400 مليار دولار من قيمتها، وانخفضت إلى 1.521 تريليون دولار.

واحتلت أمازون المرتبة الخامسة بقيمة سوقية 1.671 تريليون دولار، فيما خسرت أمازون قرابة 31٪ من قيمتها، بخسائر 530 مليار دولار منذ بداية العام.

على الرغم من أنها تجاوزت تريليون دولار في وقت سابق في عام 2022، إلا أن صخب ماسك لم ينقذ شركة Tesla (NASDAQ) من انخفاض قيمتها السوقية في حدود 15.5٪ منذ بداية العام، وصولاً إلى 897 مليار دولار.