التخطي إلى المحتوى

ماراثون من الارتفاعات غير المسبوقة التي شهدتها البورصة في الجلسات الأخيرة، والتي بدأت وتيرتها الجنونية بعد قرار البنك المركزي المصري بتحرير أسعار الصرف في أكتوبر من العام الماضي.

ارتفعت البورصة المصرية خلال تعاملات اليوم للجلسة 11 على التوالي، فيما ارتفعت منذ جلسة 28 ديسمبر 2022 وحتى الآن في جميع الجلسات باستثناء جلسة واحدة يوم 10 يناير.

..

المؤشر الآن

قفز مؤشر السوق الرئيسي EGX30 خلال لحظات التداول هذه، اليوم الأربعاء، بما يقارب 400 نقطة، أو ما يعادل 2.4٪، ليصل إلى مستويات 16،823 نقطة، وهو الأعلى منذ يونيو 2022.

وجاء ارتفاع المؤشر بعد تداول نحو 1.6 مليار جنيه بعد التعامل مع نحو 300 مليون سهم من خلال تنفيذ نحو 47 ألف صفقة قبل نحو ساعتين من انتهاء التداول.

مكاسب ضخمة

في غضون ذلك، قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق بالقرب من 1.083 تريليون جنيه، مقابل 1.063 تريليون جنيه بنهاية تعاملات يوم الثلاثاء.

وعزز صعود المؤشر الارتفاع شبه الجماعي الذي أصاب معظم الأسهم المصرية. ارتفعت أسعار 135 ورقة مالية، فيما انخفضت أسعار 75 ورقة مالية، مقارنة باستقرار أسعار 15 ورقة مالية، دون تغيير عن إقفال الثلاثاء.

انتصارات الماراثون الأخيرة

اتسعت مكاسب البورصة المصرية منذ بداية العام، في أقوى بداية منذ سنوات، حيث نجح مؤشر السوق الرئيسي في إضافة ما يقرب من 2200 نقطة منذ بداية يناير الجاري.

وارتفع المؤشر الرئيسي من مستويات 14.633 نقطة بنهاية تعاملات 28 ديسمبر 2022 إلى المستويات الحالية بزيادة 12٪ بما يعادل 2220 نقطة منذ بداية العام.

قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية منذ مطلع الشهر الجاري بأكثر من 127 مليار جنيه، لتصل إلى مستويات 1.083 تريليون جنيه، مقارنة بمستويات 955 مليار جنيه نهاية العام الماضي.

مكاسب ما بعد التعويم

بينما قفز مؤشر السوق الرئيسي EGX30 منذ قرار التعويم من 10475 إلى المستويات الحالية، بزيادة قدرها 6350 نقطة، بزيادة قدرها 61٪.

قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية من مستويات 720 مليار جنيه في 26 أكتوبر إلى المستويات الحالية بزيادة تجاوزت 363 مليار جنيه.

قفز مؤشر السوق الرئيسي EGX30 خلال لحظات التداول هذه، اليوم الأربعاء، بما يقارب 400 نقطة، أو ما يعادل 2.4٪، ليصل إلى مستويات 16،823 نقطة، وهو الأعلى منذ يونيو 2022.

وجاء ارتفاع المؤشر بعد تداول نحو 1.6 مليار جنيه بعد التعامل مع نحو 300 مليون سهم من خلال تنفيذ نحو 47 ألف صفقة قبل نحو ساعتين من انتهاء التداول.

..

مكاسب ضخمة

في غضون ذلك، قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق بالقرب من 1.083 تريليون جنيه، مقابل 1.063 تريليون جنيه بنهاية تعاملات يوم الثلاثاء.

وعزز صعود المؤشر الارتفاع شبه الجماعي الذي أصاب معظم الأسهم المصرية. ارتفعت أسعار 135 ورقة مالية، فيما انخفضت أسعار 75 ورقة مالية، مقارنة باستقرار أسعار 15 ورقة مالية، دون تغيير عن إقفال الثلاثاء.

انتصارات الماراثون الأخيرة

اتسعت مكاسب البورصة المصرية منذ بداية العام، في أقوى بداية منذ سنوات، حيث نجح مؤشر السوق الرئيسي في إضافة ما يقرب من 2200 نقطة منذ بداية يناير الجاري.

وارتفع المؤشر الرئيسي من مستويات 14.633 نقطة بنهاية تعاملات 28 ديسمبر 2022 إلى المستويات الحالية بزيادة 12٪ بما يعادل 2220 نقطة منذ بداية العام.

قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية منذ مطلع الشهر الجاري بأكثر من 127 مليار جنيه، لتصل إلى مستويات 1.083 تريليون جنيه، مقارنة بمستويات 955 مليار جنيه نهاية العام الماضي.

مكاسب ما بعد التعويم

بينما قفز مؤشر السوق الرئيسي EGX30 منذ قرار التعويم من 10475 إلى المستويات الحالية، بزيادة قدرها 6350 نقطة، بزيادة قدرها 61٪.

قفزت القيمة السوقية للأسهم المصرية من مستويات 720 مليار جنيه في 26 أكتوبر إلى المستويات الحالية بزيادة تجاوزت 363 مليار جنيه.