التخطي إلى المحتوى

من عتيق شريف

(رويترز) – أنهت أسواق الأسهم في الإمارات العربية المتحدة يوم الجمعة على انخفاض، مسجلة ثاني خسارة أسبوعية لها، بفعل مخاوف تتعلق بالنمو الاقتصادي.

وتراجع المؤشر الرئيسي في دبي 0.6 في المائة متأثرا بانخفاض سهم إعمار العقارية 2.3 في المائة وبنك الإمارات دبي الوطني 0.4 في المائة.

وسجل المؤشر خسارة أسبوعية بلغت 1.4 بالمئة.

وقال دانييل تقي الدين، الرئيس التنفيذي لقسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في BD Suisse، إن سوق دبي لا يزال تحت الضغط بعد أن غيّرت حالة عدم اليقين حول العالم توقعات المتداولين.

وفي أبوظبي، هبط المؤشر الرئيسي 0.1 بالمئة، مع تراجع بنك أبوظبي الأول، أكبر بنك في البلاد، 0.2 بالمئة.

ومع ذلك، سجل المؤشر مكاسب أسبوعية بنسبة 0.6 في المائة، حيث ارتفعت الشركة الدولية القابضة، الشركة الأكثر قيمة، بنسبة 0.6 في المائة.

قال الرئيس التنفيذي للشركة لرويترز إنها تخطط لبيع 20 بالمئة من وحدتها التكنولوجية في طرح عام أولي العام المقبل، وتهدف إلى إجراء طرح عام أولي في الربع الأول من وحدتها Pure Health لجمع أكثر من مليار دولار.

(من إعداد مروة غريب للنشرة العربية – تحرير سهى جدو)