التخطي إلى المحتوى

سيتم تحديد سبب وفاة عقاب يحيى، الذي أعلنه الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية، حيث كان عقاب يحيى أحد أبرز المعارضين للنظام في سوريا منذ أكثر من نصف قرن. وأثار نبأ وفاته حزن كثير من السياسيين المعارضين. سيقدم لمحة عامة عن عقاب يحيى ومسيرته السياسية ويشرح أسباب وفاة عقاب يحيى.

من هو عقاب يحيى على شجونه

عقاب يحيى سياسي سوري وزعيم معارض، ولد في مدينة السلمية التابعة لمدينة حماة عام 1946. ينتمي عقاب يحيى إلى الطائفة الإسماعيلية، وهي إحدى الطوائف الرئيسية التي يتألف منها المجتمع السوري. حاصل على إجازة في الحقوق، وكان كاتبًا ومؤلفًا لمقالات في السياسة والأدب، تركه وراءه، وصدرت العديد من الدراسات والمقالات والقصص والكتب والروايات في حياته، وما زال بعضها غير منشور. تم إعلان عقاب يحيى في صباح 7 يوليو 2022 م.

ما سبب موت يحيى

سبب وفاة عقاب يحيى هو معركته مع مرض السرطان، حيث نعى الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية، صباح اليوم الثلاثاء، الموافق 6 يوليو / تموز 2022 م، المعارض السوري عقاب يحيى، الذي يشغل منصب نائب رئيس الائتلاف الوطني. من قوى الثورة والمعارضة السورية، البالغ من العمر 75 عامًا تقريبًا وبعد أكثر من نصف قرن من معارضة النظام الحاكم في سوريا، وقد عبر الائتلاف عن ذلك بقوله “ببالغ الأسى والحزن الائتلاف الوطني للثورة والمعارضة السورية القوات تنعي السياسي والمقاتل الكبير السيد عقاب يحيى الذي وافته المنية اليوم بعد اصابته بالسرطان “. ولأسرة المرحوم عقاب يحيى وأقاربه ومحبيه وجميع أصدقائه وزملائه.

مسيرة يحيى السياسية العقابية

يُعتبر عقاب يحيى من أبرز المعارضين لسوريا، منذ أن بدأ نشاطه السياسي في مطلع السبعينيات من القرن العشرين، عندما تولى السلطة عام 1970 حزب البعث العربي الاشتراكي في سوريا، وفي عام 1976 أسس حزب البعث العربي الاشتراكي. المجلس الوطني للديمقراطيين، لتكثيف عمل المعارضة ضد نظام الرئيس الراحل حافظ الأسد، لكن الاضطهاد الأمني ​​بدأ يطارده لفترة طويلة، حتى تمكن أخيرًا من الفرار إلى الجزائر في أواخر الثمانينيات، و توقف عن نشاطه السياسي، فواصل الكتابة من خارج سوريا، محاربًا نظام والد الأسد ونجل الأسد من بعده، وكان من أوائل الداعمين للثورة السورية منذ نشأتها عام 2011 م، وشغل مؤخرًا منصب نائب رئيس الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة.

من مواقف وعقوبات لعمل يحيى

نشط عقاب يحيى في السياسة وشغل العديد من الوظائف وشغل العديد من المناصب أهمها ما يلي

  • في عام 1971 م، كان مسؤولاً عن منظمة البعث العربي الاشتراكي، وهي إحدى التنظيمات السرية المعارضة لنظام حافظ الأسد.
  • تأسس التجمع الوطني الديمقراطي في سوريا عام 1976 م.
  • كان عضوًا مؤسسًا في الكتلة الوطنية الديمقراطية السورية أواخر 2011 م، وشغل منصب رئيسها لعدة سنوات.
  • أحد مؤسسي المجلس الوطني السوري.
  • شارك في الائتلاف الوطني السوري لقوى الثورة والمعارضة السورية.

في نهاية المقال حول سبب وفاة عقاب يحيى علمنا من هو عقاب يحيى وحياة عقاب يحيى، ثم تعرفنا على سبب وفاة عقاب يحيى، كما نقلنا مسيرته السياسية ونشاطاته الميدانية. معارضة نظام الأسد في سوريا منذ وصول حافظ الأسد إلى السلطة في سوريا.