التخطي إلى المحتوى

أعلنت وزارة الرياضة السعودية، الثلاثاء، فوز المملكة العربية السعودية باستضافة دورة الألعاب الآسيوية الشتوية 2029 في تروجينا نيوم، في نسختها التاسعة خلال الدورة 41 للجمعية العمومية.

كانت المملكة العربية السعودية قد تقدمت بطلب لاستضافة شهر أغسطس الماضي، حيث تعتبر تروجينا وجهة السياحة الجبلية العالمية في نيوم.

وبذلك أصبحت المملكة أول دولة في غرب آسيا تستضيف دورة الألعاب الشتوية الآسيوية.

وقع عقد استضافة الألعاب الآسيوية الشتوية (Trogena 2029) من قبل الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل وزير الرياضة ورئيس اللجنة الأولمبية السعودية وأولمبياد المعاقين والرئيس التنفيذي لنيوم م. نظمي النصر، والرئيس المكلّف للمجلس الأولمبي الآسيوي “رجا راندير سينغ”.

من جانبه قال وزير الرياضة السعودي “كل الشكر والتقدير لأسرة المجلس الأولمبي الآسيوي على ثقتهم بالمملكة التي تضمن لنا استضافتنا للفعاليات الرياضية الدولية والعالمية”، مبيناً أن “الرياضة هي واحدة من أهم ركائز رؤية المملكة 2030 والتي نطمح من خلالها إلى أن نشهد تطورات. المتميزين على المستوى الرياضي بالمملكة “.

وأضاف نعمل على تعزيز وتشجيع الرياضات المجتمعية في مختلف الرياضات للمساهمة في تكوين مجتمع صحي ورياضي. نطمح إلى تعزيز دور المرأة على المستوى الرياضي من خلال الرياضة “.

واختتم حديثه عن ملف تروجينا قائلا “أنا سعيد جدا بوجود رياضيي المملكة للمنافسة في الألعاب الشتوية، وسنشهد في تروجينا 2029 أجمل المنشآت والملاعب”.

وأشار إلى أن “طموحنا هو إقامة دورة ألعاب شتوية تلبي وتتجاوز أعلى المعايير الفنية وتخلق تجربة مستقبلية فريدة ومبتكرة ومستدامة للرياضيين والمشجعين على حد سواء”.