التخطي إلى المحتوى

هل يقبل الترحم على غير المسلم عند الشيعة, موضوع سيناقش في هذا المقال، إذ من المعروف أن هناك أحكاماً كثيرة في المذهب الشيعي تختلف عن المذهب السني وعن الطائفة السنية. منهج الشريعة الإسلامية الصحيح، وسنتعرف على حكم الرحمة لغير المسلمين من المذهب الشيعي الشرعي، كما سيطلعنا على حكم المشي في جنازته.

هل يقبل الترحم على غير المسلم عند الشيعة

وقد ورد عن أئمة الشيعة في تعاليمهم أن الميت إذا كان كافراً فلا حرج في الذهاب إلى جنازته، ولو كان الميت أو الحاضرين من غير المسلمين، ولكن يشترط عليهم ذلك. يعلمون أنهم ليسوا معاديين للإسلام والمسلمين، فإذا كانوا معاديين للمسلمين فلا يذهب إلى جنازته ولا يجوز الذهاب في جنازته إذا سمح فلا حرج في المشاركة ولكن الأفضل الذهاب بعد الجنازة وليس قبلها.

هل يجوز الرحمة لغير المسلم عند الشيعة

ورد عن الشيعة أن الرحمة على غير المسلم مرفوضة، لذلك الرحمة عليهم من وجهة نظر أثر الآخرة، أي لهم من مات ولم يؤمن بولاية المحامي أو الأئمة. من الأئمة الاثني عشر بحسب أمر الرسول صلى الله عليه وسلم، ولعل غير المسلم يصلي على ذلك، والجدير بالذكر أن الشيعة يتحدثون عن عدم جواز الرحمة إلى الحق. المسلمون من أهل السنة وجماعة والذين لا يؤمنون بأمر الأئمة الشيعة الاثني عشر، وأيضاً بالله ورسوله على معرفة أفضل.

هل من الصواب عند الشيعة تسمية المقتول غير المسلم بالشهيد

من قتل غير المسلمين لا يُدعى شهيداً باسم الطائفة الشيعية، فقد استقبل غير المسلمين كالمسيحيين واليهود رسالة سيدنا محمد – صلى الله عليه وسلم – وهم لم يفعلوا. يؤمنون به، فهم كفار، ولا ينبغي أن نطلق عليهم شهداء، والإسلام ومحاربة أعداء الدين الإسلامي الحنيف، ومن يأتي لأشياء ومنافع ومصالح أخرى، لا يعتبر شهيدًا، وهذا ما النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم أعلم

هل يمكن العفو عن غير المسلم

وبحسب ما ورد في موقع Islamicweb فإنه لا يجوز للمسلم أن يرحم بغير المسلمين عند قتلهم أو موتهم، كما أنه يعتبر جريمة بالدعاء، ولا يجوز للمسلم أن يظهره قطعا. رحمة لغير المسلمين. غير مسلم. استغفر للمشركين، ولو كانوا من الأقارب، بعد أن تبين لهم أنهم رفقاء.} والمسلم لا يدعو من لعن الله سبحانه وتعالى، وطرده من رحمته، وكتبهم من بين أصحاب النار والله أعلم.

هل يجوز لابن باز أن يرحم ميت غير المسلمين

يقول الشيخ ابن باز رحمه الله لا يسلم من كان يهودا أو نصرا أو ملحدا، ومن تبنى دينا غير الإسلام. ارحمه وادعو له بشيء لن يفعله الله تعالى، وهذا هجوم نصت الشريعة الإسلامية على الابتعاد عنه فلا يجوز للمسلم أن يرحم غير المسلم أو يصلي عليه والله أعلم. .

وهكذا وصلنا إلى ختام مقالنا هل تجوز الرحمة لغير المسلم عند الشيعة جماعة مثل ابن باز وغيرهم.