التخطي إلى المحتوى

اسطنبول (رويترز) – سعى رجال الإطفاء إلى احتواء حريق في جنوب غرب البلاد من البر والجو يوم الجمعة فيما اشتعلت النيران لليوم الثالث مع اشتعال النيران في منطقة جبلية بسبب الرياح القوية.

أثارت مشاهد حرق الغابات بالقرب من منتجع مارماريس على بحر إيجة مخاوف من تكرار حرائق العام الماضي التي دمرت حوالي 345،950 فدانًا في جميع أنحاء المنطقة.

وأظهرت لقطات لرويترز الدخان يتصاعد من التلال فيما انتشر الحريق عبر الغابات في منطقة ذات كثافة سكانية منخفضة بينما أسقطت طائرات هليكوبتر وطائرات مائية على مدار اليوم.

وساعدت الشرطة رجال الإطفاء باستخدام خراطيم المياه في محاولة لإخماد الحريق الذي بدأ حوالي الساعة الثامنة مساء الثلاثاء.

قال وزير الداخلية سليمان صويلو إنه تم القبض على شخص وأنه اعترف بإحراق الغابة بسبب الإحباط من المشاكل العائلية.

وقال وزير الصحة فخر الدين قوجة في وقت متأخر من مساء الخميس إن 29 شخصا أصيبوا في الحريق وما زال شخصان يتلقين العلاج في المستشفى.

وقال مسؤولون إنه تم إجلاء نحو 274 شخصا كإجراء احترازي.

يقول العلماء إن تغير المناخ الذي يسببه الإنسان يجعل موجات الحرارة أكثر تواتراً وأكثر حدة.

(من إعداد مروة سلام للنشرة العربية – تحرير سهى جادو)