التخطي إلى المحتوى

حديث النبى عن شرب الماء. للماء فوائد كثيرة، وهناك اجتهادات خاصة في تناوله. أرانا رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم الآداب وآدابها وطريقة شرب الماء. جاءت السنة النبوية لتشرح لنا كل سبل الحياة من كبيرها إلى صغيرها.

الماء ركيزة مهمة في الطبيعة، وأساس الحياة والتطور والحضارة. فبدونها يموت كل شيء، كما قال عنها الله تعالى في سورة الأنبياء: “وجعلنا من الماء كل شيء حي. أفلا يؤمنون بعد ذلك (30)؟ ” ومن خلال مقال اليوم عن الساعه سنتعرف على الأحاديث والسنة المذكورة في مياه الشرب.

حديث النبى عن شرب الماء

تحريم الشرب أثناء الوقوف

ومن آداب شرب الماء التي ذكرها الرسول صلى الله عليه وسلم أن يشرب الإنسان الماء وهو جالس. في الحديث الشريف النهي عن شرب الماء أثناء الوقوف. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: عن أبي هريرة الذي في صحيح مسلم قوله صلى الله عليه وسلم. فقال: ((لا يشرب أحد منكم وهو قائم، فمن نسي فليتقيأ)). وعن أبي سعيد الخدري: نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الشرب وهو قائم.

عن أنس: (نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن الشرب وهو قائم).

وهذه الأحاديث تؤكد النهي عن الشرب أثناء الوقوف، ولكن جاء هذا النهي ليحذر من أن هذا الفعل مكروه أو غير مرغوب فيه، ولكنه لا يحرمه الشريعة الإسلامية، فلا يأثم الفرد عليه، لرسول الله صلى الله عليه وسلم. صلى الله عليه وسلم وشرب زمزم واقفا وثبت الصحابي العظيم علي بن أبي طالب. كان يشرب مرة وهو واقف.

وهذا الفعل ليس حراماً، ولكنه غير مرغوب فيه، لذا فمن الأفضل الحرص على شرب الماء ونحن في وضعية الجلوس.

الشرب على ثلاثة

وهناك اجتهاد آخر لمياه الشرب. وأكدت السنة النبوية على شرب الماء ثلاث مرات لا مرة. في شرب الماء عادات سيئة، وهي أن الفرد يمسك الكأس، ويرفعه على فمه، ولا يسقطه إلا وهو فارغ، وهذا خطأ، وغير مرغوب فيه.

السنة إذا التزمت بها تنال أجرًا وأجرًا، وإذا تركتها فلن تحصل على شيء، لكن الأفضل أن تبحث عن طرق تجعلك تحصل على أجر كثير، فلا تدري. في أي طريق يقودك إلى الجنة. “كان النبي صلى الله عليه وسلم يتنفس في الإناء ثلاث مرات في الشرب فيقول: (هو أسلم وأأمور وأصح). رواه مسلم في صحيحه.

والأحاديث تثبت أن الرسول صلى الله عليه وسلم شرب الماء ثلاث مرات، كما تبعه الصحابة والتابعون في هذه السنة. يجب الحرص على تطبيق هذه الآداب من أجل الحصول على المكافأة، والتمتع بصحة أفضل. هذه الآداب لها فوائد صحية أيضًا، وليس للدين فقط.

يحظر النفخ في الإناء أثناء الشرب

كما نهى النبي صلى الله عليه وسلم عن النفخ في الشراب، فقال في ذلك: عن أبي هريرة رضي الله عنه قال عن النبي صلى الله عليه وسلم. قال صلى الله عليه وسلم: (إذا شرب أحدكم فلا ينفث الإناء. اذا كان يريد”

كلمة “نهاية الكلمة”:

تؤدي هذه العادة إلى أضرار صحية، فتخرج الميكروبات الموجودة داخل فمك إلى الماء وتلوثه. كما تحمي السنة النبوية صحتنا. إذا كنت ترغب في التنفس، افصل الماء عن فمك، وأخرج الزفير من الكوب، ثم عُد للشرب مرة أخرى.

البسملة قبل شرب الماء والحمد لله بعد ذلك

ومن آداب شرب الماء القول بسم الله قبل شرب الماء، وعند الانتهاء نقول الحمد لله، وحديث في هذه الحالة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم. صلى الله عليه وسلم قائلًا: عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم “اشربوا ثلاثًا من نفس إذا أنزل الإناء إلى أسفله، يدعو الله، وإذا أخره فيحمد الله يفعله ثلاث مرات “.

وهناك حديث آخر في هذا الأمر يقول: (كونوا الحمد لما تشرب، وامتدحوا عند قيامكم).

علينا أن نعتني بهذه التعليمات والآداب حتى تتمتع بصحة جيدة، كما أن لنا أجرًا عظيمًا دون تعب أو مجهود. ما عليك إلا اتباع سنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم التي فيها أمان واستقامة.