التخطي إلى المحتوى

كييف / اسطنبول (رويترز) – قالت وزارة الدفاع التركية وشهود من رويترز يوم الجمعة إن ثلاث سفن تحمل حبوبًا بموجب اتفاق أخير غادرت الموانئ الأوكرانية.

وقال مركز التنسيق المشترك في اسطنبول، والذي يضم موظفين من روسيا وأوكرانيا وتركيا والأمم المتحدة، إن سفينتين أبحرتا من ميناء تشورنومورسك والثالثة من أوديسا.

تم السماح للسفن الثلاث التي تحمل إجمالي 58 ألف طن بمغادرة المينائين في إطار الاتفاقية الهادفة إلى رفع الحظر المفروض على صادرات الحبوب.

وقالت وزارة الدفاع التركية على موقع تويتر إن السفينة نافيستار التي ترفع علم بنما وتحمل 33 ألف طن من الذرة غادرت من ميناء أوديسا متوجهة إلى أيرلندا. سيتم فحص السفينة من قبل مركز التنسيق المشترك شمال اسطنبول.

وغادرت السفينة الثانية، روجين التي ترفع العلم المالطي، بحوالي 13 ألف طن من الذرة من ميناء تشورنومورسك، متجهة إلى بريطانيا تحت مراقبة فريق التفتيش المشترك.

أبحرت السفينة بولارنت التي ترفع العلم من تشورنومورسك إلى ميناء كاراسو التركي على البحر الأسود. قبل وصول السفينة التي تحمل 12 ألف طن من الذرة إلى كاراسو، سيتم فحصها من قبل مركز التنسيق المشترك شمال اسطنبول.

هذا الأسبوع، أبحرت سفينة رازوني، وهي أول سفينة محملة بالحبوب الأوكرانية تغادر ميناء أوكرانيا منذ بداية الغزو الروسي.

أوكرانيا مُصدِّر رئيسي للحبوب، لكن شحناتها توقفت منذ بداية الحرب لأن موانئها على البحر الأسود، الطريق الرئيسي لشحناتها، أغلقت إلى حد كبير، مما أدى إلى ارتفاع أسعار الغذاء العالمية وأثار مخاوف من حدوث أزمة. أزمة في أفريقيا والشرق الأوسط.

(من إعداد أحمد السيد للنشرة العربية – تحرير سها جادو)