التخطي إلى المحتوى

تفاصيل اخراج الطفل المغربي ريان من البئر، سقط الريان في بئر على ارتفاع 32 مترا في أطراف شفشاون باتجاه شمال البلاد الثلاثاء الماضي، في كارثة قوبلت بتفاعل محلي وعربي واسع.

تفاصيل اخراج الطفل المغربي ريان من البئر

تفاصيل اخراج الطفل المغربي ريان من البئر

وجرت أنشطة الإنعاش وسط صعوبات كثيرة، كان آخرها وجود صخرة أبطأت أعمال الحفر الأفقي التي بدأت أمس الجمعة، واستمرت بآلات متواضعة خوفا من الانهيار الأرضي.

انتهى الأمر باستخدام صهريج ضخم فتح على الجانبين لدعم المنطقة التي كانت تحفر فيها. منذ يوم أمس، عملت فرق الإنقاذ يدويًا على حفر نفق أفقي في البئر، لاختراق الفتى وسحبه للخارج.

تداول رواد منصات الاتصال الإلكتروني بشكل فضفاض الصور التي التقطتها عدسات الكاميرا من بئر الطفل ريان، بينما كان يحمل أحد الأنبوبين اللذين تم توصيلهما به لتزويده بالأكسجين والطعام والماء.

وقال المسؤولون عن عملية إنقاذ الصبي إن الخطوات الأخيرة لإنقاذه كانت معقدة نظرا لمخاطر الانهيارات الأرضية.

اكتشف والدا الطفل أنه سقط في بئر بعمق 32 متراً وأن البئر قد ضاقت لأسفل. جعل ذلك من الصعب على أحد عمال الإغاثة النزول، وفشلت كل المحاولات.

والبناء أعلاه، لجأت السلطات إلى أعمال الحفر بالآلات على عمق 32 مترًا، بحيث كان رجال الإنقاذ في خط موازٍ لخط الريان، وتم إجراء الحفر ضمن منطقة شبه دائرية تحيط بالبئر، بمسافة 15 مترًا. .

بعد ذلك توقفت الآلات وبدأت عمليات الحفر اليدوي. حتى الآن، حفر الآلات محفوف بالمخاطر، ويمكن أن يهدد حياة الريان ورجال التطهير.

ولقيت الكارثة تفاعلاً عربياً واسعاً مع مصيبة الصبي ريان، ودعوات من كل مكان لتتوج عملية إنقاذه بالنجاح. لكن خلال الساعات الماضية لفتت صورتان لطفلين سوريين في أحد مخيمات النازحين السوريين أنظار الجميع.

وحمل الطفلان لافتة كتب أحدهما عبارة “من خيمة إلى بئر”، وفي الثانية تم كتابة فقرة “سلامتك يا ريان”.

مصلحة دولية

دوليًا أيضًا، لاقت محنة ريان تفاعلًا فضفاضًا، واهتمت بالقنوات الغربية الضخمة والصحف والمواقع الإلكترونية، حيث قدمت قناة “إيه بي سي” الإخبارية الأمريكية تقريرًا بعنوان “رجال التطهير يخشون على حياة شخص ما”. فتى مغربي محاصر في بئر “.

ونشر موقع البي بي سي باللغة الإنجليزية تقريرًا بعنوان “ريان عمال إغاثة مغاربة يقتربون من طفل معلق في بئر قبل أيام”.

ونشرت يو إس إيه توداي القصة تحت عنوان “رجال الإنقاذ في المغرب يتبارون لإنقاذ صبي عالق في بئر لأيام”.

أما صحيفة “واشنطن بوست” فقد نشرت تقريراً بعنوان “سقط صبي صغير من صعود مائة رجل إلى بئر، وعملية الإنقاذ المستمرة منذ عدة أيام تحبس أنفاس المغرب. “