التخطي إلى المحتوى

(رويترز) – أغلق مؤشر البورصة يوم الخميس على انخفاض حاد 4.1 بالمئة إلى 12835.30 نقطة متأثرا بتراجع الأسواق العالمية.

ضربت الأسواق الخليجية، اليوم الخميس، موجة من التراجع بعد أن كشفت بيانات عن استمرار ارتفاع التضخم الأمريكي، مما زاد مخاوف المستثمرين من التداعيات الاقتصادية لرفع أسعار الفائدة.

قال إكرامي عبد الله محلل الأسواق المالية في صحيفة الاقتصادية السعودية، إن أسواق الخليج وعلى رأسها، تراجعت يوم الخميس متأثرة بالأسواق العالمية وعامل آخر وهو عمليات التصحيح الناتجة عن جني الأرباح، بعد ارتفاع في الأسابيع الماضية.

وهبط سهم أرامكو (تداول ) 1.8 بالمئة إلى 44.7 ريال.

كما تراجعت حصة الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) 1.6 في المائة بعد أن أعلنت يوم الخميس أنها حققت زيادة بنسبة 33.1 في المائة في صافي أرباحها الفصلية لتصل إلى 6.47 مليار ريال (1.72 مليار) في الربع الأول. هذا العام مقابل 4.86 مليار ريال قبل عام.

وتراجعت أسهم شركة زين للاتصالات (تداول 3.6 في المائة، ومصرف الراجحي 6.5 في المائة، ومصرف الإنماء (تداول 7.1 في المائة، وبنك الرياض 8.6 في المائة، والبنك السعودي البريطاني (ساب (تداول)) 7.5 في المائة، والبنك الأهلي. السعودية 4 بالمئة.

وقال عبد الله إن الأسواق الخليجية كانت تسير في الأسابيع الماضية في اتجاه تصاعدي معزول نوعا ما عن التراجع في الأسواق العالمية، بسبب ارتفاع أسعار النفط، لكن هذه الأيام تأثرت إلى حد كبير بالتراجع في تلك الأسواق.

وتوقع أن يتسم تداولات الأسبوع المقبل في السوق السعودي بـ “تقلبات كبيرة” حتى تتضح الرؤية وما إذا كانت الموجة الهابطة ستستمر أم أن السوق سيغير اتجاهه ويرفع من جديد.

(تغطية صحفية لأحمد حجاج من الكويت – تحرير أمل أبو السعود)