التخطي إلى المحتوى

دكا (رويترز) – رفعت بنجلادش أسعار الوقود بنحو 50 بالمئة يوم السبت في خطوة من شأنها أن تخفف عبء الدعم لكنها تزيد الضغط على التضخم الذي تجاوز بالفعل سبعة بالمئة.

يُعد اقتصاد بنغلاديش البالغ 416 مليار دولار أحد أسرع الاقتصادات نموًا في العالم منذ سنوات.

لكن ارتفاع أسعار الطاقة والغذاء بسبب الحرب الروسية الأوكرانية أدى إلى زيادة فاتورة الاستيراد، مما أجبر الحكومة على السعي للحصول على قروض من الوكالات العالمية بما في ذلك صندوق النقد الدولي.

وقالت وزارة الطاقة والثروة المعدنية في بيان إن سعر البنزين ارتفع 51.2 بالمئة إلى 130 تاكا (1.38 دولار) للتر، وبنزين 95 أوكتان 51.7 بالمئة إلى 135 تاكا، والديزل والكيروسين 42.5 بالمئة.

وأضافت الوزارة أن الزيادة في أسعار الوقود كانت حتمية بسبب ظروف السوق العالمية، مشيرة إلى أن شركة البترول البنجلاديشية الحكومية تكبدت خسائر تجاوزت ثمانية مليارات تاكا (85 مليون دولار) في مبيعات النفط في الأشهر الستة حتى يوليو.

وقال نصر الله حامد وزير الدولة للكهرباء والطاقة والثروة المعدنية للصحفيين يوم السبت “الأسعار الجديدة لن تبدو مقبولة للجميع. لكن لم يكن لدينا خيار آخر. على الناس التحلي بالصبر”.

وقال إنه سيتم تعديل الأسعار إذا انخفضت الأسعار العالمية.

(= 94.4400 تاكا)

(من إعداد أحمد صبحي للنشرة العربية)